قانون الارهاب الاميركي قانون قيصر

قانون الارهاب الاميركي قانون قيصر

قانون الارهاب الاميركي

قانون قيصر

– لايمكن لاي قرار ان يكون جديدا في هذه الحرب الارهابية على سورية منذ حوالي عشر سنوات …ولا يمكن لاي مخطط جديد سواء كان عسكريا او امنيا او… بأن يتحرك او ينجح دون ادوات داخليه تساعده …كلنا نذكر حصان طروادة وما حمله من تدمير للانتصار والمقاومه … وقد دمر طروادة؟؟

_ كلنا نذكر وزير الخارجيه الامريكي جون كيري ليرث خيبته بومبيو

الذي اكد انهم خسروا المرحله الاولى من الحرب وانهم سيتجهون الى الخطه (ب) هذه الخطه التي تعتمد على التدمير الاقتصادي بعد حرب 10 سنوات ….؟؟ لايمكن لاي دولة في الكون دمرت مدنها …وبنيتها التحتيه …ودمرت زراعتها وصناعتها …وتم السيطره على ثرواتها …وعلى مدى هذه السنوات الطويله اصبحت ارضا محروقه …..ان تبقى على قيد الحياة ولكننا بقينا بارادة ابنائنا …..؟؟ كلنا نعلم ان المجهود الحربي يستهلك كل رصيدنا وكل مساعدة الحلفاء وكل جهد قوتنا الفاعله على الارض الاقتصاديه ….؟؟ لهذا اعتمدت الخطه (ب) ….على توجيه ضربة قانون قيصر المركبة اقتصاديا وعسكريا وسياسيا ….

– لايمكن لقانون قيصر ان ينجح ان لم يكن له ادوات داخليه تنفذه ….ولايمكن لاي ضربة اقتصادية او حرب اقتصادية ان تحقق اهدافها ان لم يكن لديها جيش اقتصادي داخلي ينفذ خططها …..؟؟ هذا الجيش موجود فعليا …وهو متعاون مع جيش من الفساد الذي يستفيد من ترهل القوانين الادارية والمالية ومن اختراق تنظيم الاخوان المسلمين للمؤسسات والادارات وللاسواق واهم شيئ لكوادر القرارات الحازمة….؟؟ هذا التنظيم الذي لديه المقدرة المالية الداخلية المدعومة اقليميا ودوليا …يضاف الى ذلك المقدرة على اختراق او تصفية اي شخص سواء اداريا او ماليا او حتى شخصيا ان قاوم بمواجهتهم …..مضاف الى ذلك تحالفه مع القوى الضاربة ماليا لفرض العقيدة على انه هو الوحيد القادر على ضبط الاوضاع في سورية وتفكيك الحلف الذي يواجه اسرائيل عبر تمزيق اقتصاده وفرض حصار قاتل على الانظمة لكي لا تستطيع خدمة شعوبها مما يؤدي الى انقلابها عليها مهما طال الزمن ويؤدي حكما الى اسقاطها بثورات شعبية من الموالين لها …..؟؟

– هناك وضع اصبح واضحا من بنود قانون قيصر وهو حصر نوافذ اختراق قيصر بيد التجار الغير متعاملين مع الدولة …وهؤلاء حكما لديهم دعم خارجي مما يطورهم بعد زمن قصير ليكونوا قوه حاكمة اقتصاديا تمهيدا ليصبحوا حاكمين سياسيا ….وللعلم حتى الفاسدين لن يستطيعوا تحريك اموال فسادهم دون رضى هذه الطبقة التي حددها قانون قيصر…

– لهذا …ولمواجهة هذا الامر يجب ان نتعامل مع هذه الامر كأننا نخوض حربا عسكرية ….ويجب ان يكون هناك غرف عمليات زراعية وصناعية عسكرية بمعنى ان يكون لها صلاحيات قانون الطوارئ في الزراعة والتسويق للمنتج وبسعر يناسب دخل المواطن …يجب ان لايكون اي منتج سوري ومهما كانت العناوين الا ملك لمقدرة السوري حتى يستطيع المواجهة …

يجب تحريك المحاكم الميدانية العسكرية وليس المدنية لمواجهة الجيش الاقتصادي الفاسد …

يجب زراعة كل متر في مناطق سيطرة الدولة السورية فحوران لوحدها كانت تطعم روما بكاملها … وكما قاتلنا عسكريا يجب ان نقاتل اقتصاديا ….وللعلم ومن اجل من يقول ولماذا لا نهادن الامريكيين ونعطيهم مايريدون …فياعزيزي نحن جزء من حرب دوليه كبرى يريدوننا ان نكون وقودا لها ولم يضعوا اسرائيل الا من اجل ذلك …لاتعتقد انك تستطيع ان تكون حرا في بلدك طالما ان الاسود والملون والهندي الاحمر يسحل تحت اقدامهم داخل بلدانهم …

لا تعتقد انك تستطيع ان تكون حرا في بلدك طالما ان توراة اسرائيل تعتبرك عبدا مغضوب عليه …انت تدافع عن حريتك فإن اردت بيعها مقابل وجبات غذاء فانت ساقط من قوائم الشرف والحريه ….ليس امامنا الا العمل …وكما واجهنا عسكريا وكان لدينا كم هائل من الفساد فيجب ان نمرر هذه المرحله بقوانين صارمه وعمل صارم وارادة صارمه …

سوريه لم تخلق لتموت 

اعيدوا فرض الاحكام العرفية وتطبيق قانون الطوارىء وعلقوا المشانق برقاب مجوعي الشعب من الفاسدين سارقي لقمته من فمه…

(عماد جبور بتصرف بسيط)