شعار الكرسي الانطاكي المقدس

الأسقف ميخائيل خلوف 1890- 1965

مقدمة واجبة: علم من اعلام انطاكية العظمى المجهولين عند معظم الناس رغم خدمته الطويلة وجهاداته الحارة النقية لمن اختاره راعيا لخراف كنيسته… ورد ذكره في وثائق أبرشيات الإغتراب الانطاكي في الاميركيتين (1)، ولما كنت (ولا ازال) اتصدى لكتابة تراجم أعلامنا (وخاصة الذين خدموا الإغتراب والشتات الأنطاكي وعنصرته في المقلب الآخر من العالم) في مجلة “النشرة

سورية كما كانت

خربشات سياسية 28/8/2018البحث عن الهوية…..

خربشات سياسية 28/8/2018 البحث عن الهوية… كنا مع عبد الناصر نتغني بنشوة لا تقاربها نشوة…ونقول: بافتخار” دمشق قلب العروبة النابض.”… وواءمنا القول بالفعل وضحينا لأجل العروبة اقتصاداً وتنمية ودماء… ولكننا اليوم ندرك ومع نزار نقول: “انا ياشام متعب بعروبتي…” وأيدي ابناء العروبة تقطر دماً من دماء ابناء وطني سورية وقد ذبحوها من الوريد الى الوريد… ……وخسرنا

بين أنطاكيا ودمشق: ماذا حل بمدينة الله العظمى؟

بين أنطاكيا ودمشق: ماذا حل بمدينة الله العظمى؟  10 أيار 2015 21:002446 المحور الأول المحور الأول غسان الشامي: مساء الخير. انتقلت بطريركية الروم الأورثوذكس من أنطاكية إلى دمشق في غرّة القرن الرابع عشر الميلادي. وتنقّل السريان الأورثوذكس في بلاد الشام منذ القرن الحادي عشر الميلادي ثم استقرّوا في دمشق. وأنشأ مار مارون بطريركية أنطاكية المارونية في

صلب الرب يسوع

عقوبة الاعدام…القسم الثاني…أضواء على عقوبة الاعدام من وجهة نظر مسيحية

عقوبة الاعدام… القسم الثاني… أضواء على عقوبة الاعدام من وجهة نظر مسيحية توطئة يتطلب هذا الموضوع التأمل في لاهوت الكنيسة بعيداً عن الرؤى الطائفية، سيما والكل مجمع على المشيئة الالهية في خلق الانسان وتجميله بكمالاته… “على صورة الله ومثاله”. ودور الانسان في المحافظة على خلقة الله فيه، وفق “قصة الخلق الالهية” في الكتاب المقدس/ التكوين/،

الشنق

عقوبة الإعدام

عقوبة الإعدام تعريف   الإعدام هو إزهاق روح المحكوم عليه، وهو من حيث خصائصه عقوبة جنائية فحسب، وهو من حيث دوره في السياسة الجنائية عقوبة استئصال إذ يؤدي إلى استبعاد من ينفذ فيه من عداد أفراد المجتمع وذلك على نحو نهائي لا رجعة فيه. بتعريف آخر  الاعدام هو قتل شخص بقرار قضائي نتيجة ارتكابه جريمة عظمى،