ظاهرة الستيجماتا stigmata

ظاهرة ال “ستيجماتا” تحت المجهر

ظاهرة ال “ستيجماتا” تحت المجهر هي من أكثر الظواهرالغريبة والنادرة في عالم ما وراء الطبيعة، وتتمثل بحدوث متكرّر لآثار جروح ونزيف دم يخرج من أنحاء مختلفة من جسم الانسان، وتحديداً في المواضع الناتجة عن آثار صلب السيد المسيح (اليدين، الرجلين، الجنب، الرأس) ولكن بدون أي إشارة لوجود ضَرر مرئيّ على الجسد، على الرغم من أنه

هل نحن البشر وحدنا في الكون؟

هل نحن البشر لوحدنا في الكون؟

هل نحن البشر لوحدنا في الكون؟ مدخل… من الغريب انشغال البشر بالتواصل مع مخلوقات الكون الأخري مع فشلهم في التواصل مع بني جنسهم  البشر منذ فجر التاريخ يشغلهم العدوان الدائم والغزو واحتلال الأوطان والإخضاع والأسر والسبي لغيرهم  وحتى بعد انتهاء هذه العصور الظلامية واعلانهم وصولهم لمرحلة الرشد الإنساني مازالوا يحيكون المؤمرات الخبيثة لبعضهم بات غزو الأرض

“سونا تاتويان” حفيدة ابكر وقد عثرت على صندوق جدها الكنز

بعد أكثر من 100 عام .. “كنز أبكر الأرمني” يُكتَشَف في حلب

بعد أكثر من 100 عام .. “كنز أبكر الأرمني” يُكتَشَف في حلب مقدمة عرف عن مدينة حلب التي صنفت كأقدم مدينة مأهولة في التاريخ بكثرة وتنوع آثارها، التي تفاجأ المؤرخون وكتّاب التاريخ، وحتى علماء الآثار، بظهورها بعد مئات السنين، حتى أن هذه المدينة غيرت مسيرة كتابات تاريخية عدة مرات. وعلى الرغم من الاعتد اءات المقصودة

توزع الغلويين في الخارطة السورية

العلويون هل كانوا مسيحيين ؟

العلويون هل كانوا مسيحيين ؟ دراسة موثقة  لقد دفعت أوجه الشبه بين العلويين والروم المسيحيين ، المستشرق والعالم هنري لامنس(1862-1937) الى كتابة بحث له بعنوان “العلويون : هل كانوا مسيحيين”؟ … نشره في مجلة “الشرق المسيحي” عام 1901 و كتبه بالفرنسية في بيروت في 22 كانون الأول عام 1900 . (1) ويخلص إلى نتيجة مفادها

من ايقونات الكاتدرائية الشهيدة آجيا صوفيا في القسطنطينية الشهيدة

الفن البيزنطي او الفن الرومي

الفن البيزنطي او الفن الرومي مقدمتنا بداية يعتبر مصطلح البيزنطي نسبة الى مدينة بيزنطة الاغريقية التي بنى قسطنطين الكبير مدينته وعاصمة امبراطوريته اي القسطنطينية…ودشنها عام 320 ومنع بناء اي معبد وثني فيها وحظر اقامة اي طقس وثنية فيها وجعلها  “مدينة الله القسطنطينية العظمى” ولاحقاً اعتبرت المجامع المسكونية انها رومة الثانية وبطريركها هو بطريرك المسكونة وهو