كاتدرائية القديس جاورجيوس الارثوذكسية في بيروت

الشيخ ابو عسكر يونس نقولا الجبيلي البيروتي

الشيخ ابو عسكر يونس نقولا الجبيلي البيروتي… (ولد نحو سنة 1801-وتوفي سنة 1887) المقدمة… وددت الكتابة عن هذا العلم الانطاكي ابن جبيل من ابرشية بيروت وجبل لبنان(1) الذي تدين له الأبرشية وكرسينا الانطاكي المقدس بالكثير ومعظمنا (ان لم نقل كلنا) يجهله ويجهل مآثره، ومن باب الوفاء ابحث في اعلام كرسينا الانطاكي المقدس في كل ارجاء

السيد عبده يني بابا دوبولس

السيد عبده يني بابا دوبولس

السيد عبده يني بابا دوبولس اصل عائلة يني بابا دوبولس من اليونان تنتسب الى اسرة ارثوذكسية حارة الايمان وتوارثت الكهنوت لذا فهي في كنيتها بابا دوبولس  وكأننا نشير في كنياتنا في بلادنا الى الخوري فلان… وفد كبيرها يني او ايواني بابادوبولس وتعريب الاسم هو حنا الخوري بولس من اليونان مع العديد من العائلات اليونانية الى

سليمان الخوري عيسى الحمصي...1830-1902

سليمان الخوري عيسى الحمصي…1830-1902

سليمان الخوري عيسى الحمصي…1830-1902 هو سليمان بن الخوري عيسى اول كهنة (بروتوباباظ) ابرشية حمص الأرثوذكسية وواعظها الشهير بما اختزنه من معلومات روحية وطبية ورياضية اكتسبها من المصريين الاعلام الذين كانوا مع الحملة المصرية على بلاد الشام (1831-1840)(1) السيرة الذاتية ولد علمنا سليمان في مدينة حمص سنة 1830، ومع ان وسائل التعليم كانت قليلة جداً في

شعار الكرسي الانطاكي المقدس

البطريرك اثناسيوس الدباس الدمشقي

البطريرك اثناسيوس الدباس الدمشقي عندما يرد امامنا في التاريخ الانطاكي والسوري اسم هذا البطريرك (العظيم/ البعض يذكره اثناسيوس الثالث والبعض الآخر يعدده الرابع../.حسب المؤرخين وكتاب التاريخ…!)  على الفور تبرز امامنا ابرشية حلب التي رعاها مطراناً وبطريركاً وجعل من دار المطرانية الحلبية  داراً للبطريركية…وبطريركاً مقيماً في دارالبطريركية الانطاكية الرومية الارثوذكسية بدمشق… والمطبعة العربية الاولى التي سافرالى

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903 توطئة… ابرشية حلب من الابرشيات الهامة في تاريخنا الانطاكي وقد قدمت العديد من البطاركة العظام امثال البطريرك افتيموس كرمة والبطريرك مكاريوس بن الزعيم زالبطريرك اثناسيوس الدباس الدمشقي…وكانت رافدة للايمان الارثوذكسي القويم  ولكنها كانت بالتالي من اهم الابرشيات التي اعتنقت الكثلكة  عام 1724 فانخفض عدد ارثوذكسييها بشكل حاد، ولكن