مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي بعد تسقيفه متروبوليتاً

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي تمهيد معلومات عن منطقة وأبرشية ارضروم  ابرشية ارضروم هي الابرشية الشهيدة الثالثة من أبرشيات الكرسي الانطاكي الثلاث الشهيدة، وهي كيليكيا وديار بكر، وأرضروم والتي هي في آسيا الصغرى وتقع في اقصى الناحية الشمالية الشرقية من الأناضول وقد استشهدت مابين اواخر القرن التاسع عشر واوائل القرن العشرين بالمجازر التركية- الكردية 

الأم ماريا حسون المعلوف رئيسة دير سيدة صيدنايا البطريركي

الأم ماريا حسون المعلوف رئيسة دير سيدة صيدنايا البطريركي

الأم ماريا حسون المعلوف رئيسة دير سيدة صيدنايا البطريركي بداية لابد منها تحية وفاء واجلال الى الأم ماريا حسون المعلوف، تلك الفتاة المتواضعة التي انجبتها قرية المحيدثة(1)، والتي لاتزال ذكراها في نفوس أبناء البلدة. ايتها الأمّْ ماريّأ لا تخشي شرّاً، ولا تخافي فديرك دير سيدة صيدنايا البطريركي في أيدٍ أمينة، والعذراء مريم التي عشقت تحرسه،

مطران القدس هيلاريون كبوجي

مطران القدس  في المنفي  هيلاريون كبوجي…مشعل سوري مسيحي لأجل فلسطين حرة عربية

  مطران القدس  في المنفي  هيلاريون كبوجي…مشعل سوري مسيحي لأجل فلسطين حرة عربية أن تؤمن بقضيّةٍ، معناه أن تبذل كل جهد متاح، وتسخّر كل ما لديك لخدمتها، فكيف إن كانت قضية القضايا “فلسطين”؟ هنا يختلف الأمر قليلاً؛ فهي قضية قد تكلّف مناصرها -بالقول والفعل- مستقبله، وربما حياته، فأي إيمانٍ يلزم من يصمّم على مناصرتها وهو

ايقونة الرب يسوع تصوير الاب يوسف المصور

كاتب الايقونات الأب يوسف “المصور الحلبي” ومدرسة عائلته الحلبية…

كاتب الايقونات الأب يوسف “المصور الحلبي” ومدرسة عائلته الحلبية… مدخل عام الأيقونة الأيقونة أساساً هي صورة القديس، وهو انسان قضى في سبيل معتقده. واذا كانت المسيحية قد ظهرت في فلسطين كجزء من اجزاء سورية الطبيعية في القرن المسيحي الأول، فقد كانت فكراً جديداً افتداه كثيرون بالاستشهاد وعلى رأسهم السيد المسيح له المجد على الصليب.وقد تداول

القديس ثيودورس التيروني

القديس ثيودوروس التيروني

  القديس ثيودوروس التيروني القديس العظيم في الشهداء ثيودوروس الأوخاييطي المجند ‏‏(القرن3-4م)‏: هو المعروف في التراث الرومي بالقديس ثيودوروس التيروني أي المجند أو المجند حديثاً، أو، وفق بعض التفاسير، المنتمي إلى الفيلق الترياني الذي كان فريقاً عسكرياً نخبويًا عُرف المجندون فيه بالاستقامة والجرأة. ونحن آثرنا إضافة صفة “الأوخاييطي” عليه نسبة إلى أوخاييطا البنطية التي ضمت