القمح المسلوق

سبت الاموات ودلالات القمح المسلوق

سبت الاموات ودلالات القمح المسلوق هل تعلم ماهو سبت الاموات؟ ولم نعيده مرتين في السنة؟ والدلالات التي للقمح المسلوق… تُقيم كنيستنا الأرثوذكسية الجامعة بكل تلاوينها وقومياتها الانطاكية واليونانية ( القسطنطينية والاسكندرية والاورشليمية واليونان وقبرص) والروسية  والصربية والبلغارية والرومانية والجورجية واوربة الشرقية كافة… تذكاراً عامّاً لجميع الراقدين على رجاء القيامة والحياة الأبدية مرّتين خلال السنة الطقسيّة،

هل اخرج المسيح الجميع من الجحيم ؟

هل اخرج المسيح الجميع من الجحيم ؟

هل اخرج المسيح الجميع من الجحيم؟ على الإيقونات البيزنطية والروسية القديمة لقيامة المسيح لا نجد أبداً تصويراً للحظة القيامة بالذات. ما نراه هو نزول المسيح إلى الجحيم أو بالأحرى إخراج آدم وحواء وغيرهما من شخصيات الكتاب المقدس منه. وتحت قدميْ المخلّص هاوية الجحيم السوداء على خلفيتها أقفال ومفاتيح وحطام الأبواب التي كانت واقفة في وجه

ايقونة الصعود

عيد الصعود الإلهي 

عيد الصعود الإلهي  توطئة تعيد الكنيسة يوم الخميس الواقع بين أحد الأعمى وأحد الآباء لعيد الصعود الإلهي ويذكره القديس لوقا الإنجيلي في الإصحاح الأخير من إنجيله وفي بداية كتابه أعمال الرسل (لو44:24-53) و (أع1:1-14)، مشكّلاً الحدث الأخير لحياة المسيح على الأرض والظهور الأخير للسيد القائم من بين الأموات، وبه تنتهي مسيرة المسيح الجسدية على الأرض،

نصف الخمسين

نصف الخمسين

نصف الخمسين مقدّمة اعتاد اليهود أن يتركوا بيوتهم في عيد المظال ويقيموا في مظال مؤقّتة لمدة أسبوع ليتذكّروا أنّهم غرباء ونزلاء في هذا العالم. خلال الأيام السبعة الأولى للعيد، كانوا يحضُرون ماء من بركة سلوام، في إناء ذهبي، ويسكبه رئيس الكهنة أمام الشعب ليُعلِنَ أنّ من كان عطشانًا فليقترب ويشرب. كان ذلك إشارة إلى الصخرة التي

شفاء المخلع

شرح إنجيل أحد المخلّع

شرح إنجيل أحد المخلّع (يوحنا ٥:١- ١٥) يدور موضوع هذا الأحد حول الماء المتحرّك في بركة الضأن ومعجزة شفاء المخلّع. لقد صعد يسوع إلى أورشليم، كما ذهب إلى السامرة ليقابل السامريّة. لقد صعد إلى أورشليم. وفي أورشليم عند باب الضأن بركة يقال لها بالعبرانية «بيت حسدا» أي الرحمة الإلهيّة ولها خمسة أروقة. باب الضأن هو باب