دير خالد بن الوليد في دمشق

دير خالد بن الوليد في دمشق توطئة ورد في بعض مصادر حصار المسلمين لدمشق السنة 635 مسيحية ذكر لدير اسماه المؤرخون ب “دير خالد بن الوليد”… هل تعلم ماهو هذا الدير واين…؟ الحقيقة اني عكفت على البحث ملياً في كل المراجع، وسير الفتح التي وثقت لحصار المسلمين وقتئذ لدمشق من كل جهاتها، وكيف عسكرت فصائل

الكنيسة الرسولية…

الكنيسة الرسولية… “مبنيين على اساس الرسل والأنبياء، ويسوع المسيح نفسه حجر الزاوية” (أف 2 : 20 ) لقد مرت الكنيسة بعصور متعاقبة وهي: آ- عصر الرسل من أهم سمات الكنيسة انها “رسولية” بمعني انها مبنية “على اساس الرسل والأنبياء ويسوع المسيح نفسه حجر الزاوية” ( أف 2 : 20 ) لقد كان الآباء الرسل بدءاً

الشماسات في العصور الأولى

الشماسات في العصور الأولى تمهيد قد ينصرف الفكر عند سماع هذا اللقب الى زوجة الشماس، كما ينصرف الى الخورية زوجة الخوري… ولكن مهمة الشماسة كانت غير ذلك وان توجب الكنيسة حالياً على زوجات الشمامسة والكهنة ان يقمن بواجباتهن معينات لرجالهن الشمامسة والكهنة في الرعاية والخدمة. في الكنيسة الأولى يظن البعض ان الشماسات في الكنيسة في

المجامع المسكونية السبعة

المجامع المسكونية السبعة توطئة يمكن تعريف المجمع المسكوني ب: ” انه مجمع حازت تحديداته وقوانينه القبول في المسكونة كلها.” وكان هذا التحديد مقبولاً حتى 1054مسيحية وهو عام الانشقاق الكبير بين الغرب والشرق، اما الشرق فقد حافظ عليه حتى يومنا هذا ولم يدع بعد ذلك الى عقد مجمع مسكوني، في حين ان كنيسة رومية توسعت في

سقوط القسطنطينية ( 6 نيسان 1453- 29 ايار1453)

توطئة يمكن تقسيم العصور التاريخية الى ثلاثة عصور هي القديم والوسيط والحديث على النحو التالي: العصر القديم بدء العمل بالتقويم الميلادي بمولد السيد المسيح وحتى سقوط رومة بيد البرابرة الجرمان عام 476 م. العصر الوسيط من سقوط رومة الى سقوط القسطنطينية عام 1453 بيد الأتراك العثمانيين… العصر الحديث بدوره يقسم الى قسمين:العصر الحديث وعصر النهضة