كارنيك سركيسيان

الاصطياد في المياه الأرمنية…، في الأمس واليوم

الاصطياد في المياه الأرمنية…، في الأمس واليوم بقلم: المهندس كارنيك سركيسيان رئيس الهيئة التأسيسية للمجلس الوطني الأعلى  لأرمينيا الغربية خلال  عام 1919 ،بينما كانت بريطانيا منخرطة بقوة في مباحثات مؤتمر باريس للسلام وتشكل إحدى الأركان الرئيسية لهندسة النظام العالمي الجديد بعد الحرب العالمية الأولى، كان وفدها الرسمي في المؤتمر يشارك في صياغة العالم المثالي وفق

خاطرة وخربشات سياسية 12/1/2021

خاطرة… وخربشات سياسية12/1/2021

خاطرة… وخربشات سياسية 12/1/2021 كل ليلة اجلس اريد ان اكتب خاطرة باكية وخربشات سياسية، ربما مللت انا من الكتابة عنها فكم بالقارىء الذي بات متعباً متألماً!!! وكلنا في عنق الزجاجة مخنوقون، لانرى امكانية للنفاذ إلا اجساداً هامدة خَفَتَ فيها النَفَسْ والتَّنَفُسْ… اردت ان اكتب عن وطني الذبيح فتخونني الكلمات  المعبرة وخاصة وانا اكررها منذ عشر

حرائق غابات ومزارع سورية في تشرين الاول 2020

في زمن الحرائق …

في زمن الحرائق … حرائق من شمال فلسطين مروراً بلبنان حتى شمال سورية، التي تضررت كثيراً… كالعادة بكاء كثير وكلام عاطفي وشتائم واتهامات على مواقع التواصل وبرداً وسلاماً وصلاة استسقاء سورية. الحرائق لفّت وتلفّ العالم ، لا تكاد تنجو منها دولة حتى ولو كانت عظمى، وتذكرون أمريكا والأمازون رئة العالم، كل مكان تلفحه الشمس والريح

الصلاة...

الصلاة…

الصلاة… – نعجب من انفسنا فقد نسخنا من بيوتنا وعائلاتنا بالتدريج الكثير الكثير من العادات والتقاليد والامور التي تمسكنا بها بعدما تمسك بها آباؤنا واجدادنا لصالح تفاهات اقتحمت حياتنا عبر وسائل الحداثة والتواصل السريع…لعل افضل هذه الامور الحميدة التي نسخناها او كدنا من حياتنا العائلية هي الصلاة الجماعية والعائلية التي عاشها الاهل عبر التاريخ وعشناها

حارة القصاع هنا كانت مدرسة اليونان نادي الثورة حلياً

ذكريات عبرت افق خيالي…

ذكريات عبرت افق خيالي… كما غنت ام كلثوم ترجمتها كتابة واحساساً مترافقا مع ابتسامة للحظة ودمعة عين وضحكة وتجهم رافق كل ماتذكرت وهو غيض من فيض رحم الله تلك الايام الوادعة وكان هم اهالينا كان على قد اعمارنا اما الآن فلامجال لحصر الهم فهو اوسع من يحصر كل شيء هم حتى السعادة اللحظية وراءها اكبر