القدّيس العظيم في الشهداء ديمتريوس المفيض الطيب

القديس العظيم في الشهداء ديمتريوس المفيض الطيب 

القديس العظيم في الشهداء ديمتريوس المفيض الطيب  التسمية – يأتي‭ ‬إسم‭ ‬ديميتريوس، أو‭ ‬بالأصح‭ ‬ذيميتريوس‭ ‬من ‬إسم‭ ‬الإله‭ ‬اليوناني‭ ‬ذيميتر،‭ ‬والذي‭ ‬بدوره،‭ ‬بحسب‭ ‬الشرّاح،‭ ‬مؤلّف‭ ‬من‭ ‬كلمتين (‬أرض γη ووالدة μητηρ) ‬ليعنيالأرض الأم أو الأرض هي الأم – في‭ ‬الميثولوجيّا‭ ‬اليونانيّة‭ ‬ذيميتر‭ ‬هي‭ ‬إلهة‭ ‬الزرع،‭ ‬إبنة‭ ‬كرونوس‭ ‬شقيقة‭ ‬زوس‭ ‬ووالدة‭ ‬برثيفون‭.‬ – القدّيس ديمتريوس، بجهاده وثباته بالإيمان، عرّف

اسقف نجران الشهيد العظيم الحارث بن كعب النجراني

كنيسة نجران…

كنيسة نجران…  وقديسها الشهيد العظيم الحارث النجراني ٥٢٣مسيحية الجزيرة العربيّة التي ارتبط تاريخها بالجاهليّة والإسلام، شهدت للمسيح منذ قرون طويلة حتّى قبل ظهور الإسلام فيها، فارتوت بدمّ الشهداء الذين أبوا أن يتخلّوا عن إيمانهم رغم قساوة الظروف. ومن مدينة نجران، سطع نجم قدّيس شهيد، كان زعيم المسيحيين، وقف في وجه السخط اليهودي، وأعلن إيمانه بشجاعة وثقة

القديس توما الرسول

القديس توما الرسول المعاين للرب يسوع

  القديس توما الرسول المعاين للرب يسوع اسم توما له معانٍ كثيرة. التوأم – تؤما – أي وُلد مع آخر، أو أنّه من الطبيعة منذ مولده، كانت إصبعا يده اليمنى ملتصقتين، الإصبع الوسطى مع الإصبع المسمَّاة سبَّابة. شخصية‭ ‬توما الرسول‭ ‬في‭ ‬الأناجيل‭ ‏هو‭ ‬أحد‭ ‬تلاميذ‭ ‬الربّ‭ ‬يسوع‭ ‬الإثني‭ ‬عشر‭ ‬المقال‭ ‬له‭ ‬التوأم‭. ‬ يُعرف‭ ‬في‭ ‬إنجيل‭ ‬يوحنا،‭ ‬بصورةٍ‭ ‬خاصّة،‭ ‬من‭

لقدّيس إفروسينوس الطبّاخ

القدّيس إفروسينوس الطبّاخ

القدّيس إفروسينوس الطبّاخ سيرته‭‬ هو‭ ‬إنسان‭ ‬قرويّ‭ ‬بسيط، عاش في القرن التاسع المسيحي  ‬جاء‭ ‬إلى‭ ‬أحد‭ ‬الأديرة‭ ‬فاستخدموه‭ ‬مساعداً‭ ‬للطبّاخ‭. ‬كانوا‭ ‬يكلّفونه‭ ‬بأقبح‭ ‬الأشغال‭ ‬المطبخية،‭ ‬وكان‭ ‬لبساطته،‭ ‬موضع‭ ‬استخفاف‭ ‬وتهكّم،‭ ‬فكان‭ ‬يحتمل‭ ‬سخرية‭ ‬الآخرين‭ ‬منه،‭ ‬ويقابلهم‭ ‬بتعفّف‭ ‬ووداعة‭ ‬لا‭ ‬يتزعزعان‭.‬ كاهن‭ ‬يرى‭ ‬أوفروسينوس‭ ‬في‭ ‬الحلم وحدث‭ ‬أن‭ ‬كاهناً‭ ‬في‭ ‬الدير‭ ‬اعتاد‭ ‬الصلاة‭ ‬إلى‭ ‬الله‭ ‬ليريه‭

ايليا صاعدا الى السماء على مركبة نارية

سيرة النبي الياس

سيرة النبي الياس ظهر النبي الياس كما كل الأنبياء قي اسرائيل نظراً لما فطر عليه العبرانيون من النزعة الى الشر والميل الى الابتعاد عن الصلاح ليقوم اعوجاجهم… هو من انبياء اليهودية ورد ذكره في التناخ في سفر الملوك الثاني في عهد آخاب الملك، وذكر في العهد الجديد عند تجليه مع الرب يسوع في جبل حوريب.