رهبان من جبل آثوس

توبة كاملة…قصة واقعية قصيرة

توبة كاملة…قصة واقعية قصيرة أخبر الشيخ افرام من إسقيط القديس أندراوس، سيراي، جبل أثوس، القصة التالية أحد الرهبان في جبل آثوس وكان حاصلاً على الإسكيم الكبير، خلع ثوبه وأنكر نذوره الرهبانية، وعاد إلى العالم ليعيش حياته. عاش بشكل مسرف وسقط في كثيرٍ من الخطايا الجسدية، ثم تزوّج في النهاية وأنجب ولدين. ذات يوم ذهب مع

انثى الدب مع ابنها

ميلاد مجيد…قصة قصيرة

 ميلاد مجيد…قصة قصيرة يحكى أنّ صيّاداً يقال له متّى كان يقيم هو وزوجته وطفلتهما مريم في منزل بعيد وسط الصخور يحيون في دعة وقناعة وسلام.      فشاع في القرية، ذات يوم، أنّ دبّاً يجول بين الضواحي، فلمّا انتهى الخبر إلى متّى حتّى عزم على صيد الدبّ. فتناول بندقيّته، وخفّ إلى تلك الناحية. فلم يصادفه. فجعل

الشهيد في الكهنة القديس يوسف الدمشقي

زيارة في السماء

زيارة في السماء هذه قصة تربوية مبنية على أقوال القديس باييسيوس* وخدمة القديس يوسف الدمشقي** وخدمة عيد القديس باييسيوس***. تمثّل القصة حواراً دار بين القديسين حين جاء القديس باييسيوس الأثوسي في العاشر من تموز إلى عند القديس الشهيد في الكهنة يوسف الدمشقي ليعايده في عيده. الاقتباسات من النصوص المذكورة مبثوثة من دون أي تغيير، احتراماً لقداسة النصوص.

يسوع ينتشل بطرس من الماء

“الاعتراف ينقذ الأرواح”: قصة حقيقية

“الاعتراف ينقذ الأرواح“: قصة حقيقية استقبل أحد الكهنة في تسالونيكي، وهي احدى مدن اليونان، شاباً معذّباً لم يكن يعرفه، وتقبّل اعترافه. استمع بعناية إلى ما قاله الشاب، ورأى المشاكل التي كانت تزعجه، وتعاطف معه، وأعطاه توجيهات حول كيفية التحرر من مشاعره ومشاكله. في النهاية، أعطاه الحلّ.  بعد ذلك، شعر الكاهن بالحاجة إلى التحدث إلى الشاب بطريقة تصويرية. وكما تأخذ

أشهر قصص الحب في التاريخ والأدب

أشهر قصص الحب في التاريخ والأدب لعلّ أرقى ما مرّ على تاريخ الإنسانية هم أناس أحبّوا فعاشوا، وأدنى ما مرّ على تاريخها أيضاً هم آخرون كرهوا فقتلوا، أمّا أكثرهم قدسية، هم من أحبّوا فماتوا طواعية لأجل الحب. وإلى جانب التاريخ الحافل للحروب البشرية، تبقى روايات الحب، بقصصها وقصائدها وألحانها، ضوءاً خافتاً في نهاية نفق التاريخ،