ايقونة الصلب ومريم العذراء ومريم المجدلية على قدمي الرب يسوع المصلوب

إيمان اليهودي وموت الجاحد…

إيمان اليهودي وموت الجاحد… قصة حقيقية رائعة جداً عاش قديماً في الإسكندرية رجل يهودي غني جداً، وكان له قصراً عظيماً وكان اهل الاسكندرية يحسدونه على غناه، وعلى هذا القصر… ذات مرة جرى بين اثنين من المسيحيين الفقراء كانا مارين بجانب هذا القصر الحوار التالي: قال الأول:” أنظر يا أخي هذا القصر العظيم الذي يملكه هذا

واجهة كنيسة دير تاتيف

هنا يرقد أتفه رجل فى العالم

هنا يرقد أتفه رجل فى العالم قصة واقعية إنه شاب أسبانى ورث عن أبيه ملايين الدولارات، وتزوج من فتاه جميلة أكثر منه ثراء… بعد سته شهور من الزواج توفيت الزوجة، وورث زوجها كل ثروتها، وقال لنفسه: “هذا نصيبي ولن أتزوج ثانيه وسأخصص كل أموالي لمن هم في حاجة إلى المساعدة” وابتدأ بالقصر الذي كان يقيم

فرحة الطفل الفقير بالحذاء الجديد

دولار واحد…

دولار واحد… قصة وجدانية روحية مرَّ طفل فقير بائع مناديل ورقية على سيارة فاخرة واقفة، وعرض على السائق شراء المناديل، فاعتذر ولكن أعطاه دولار واحد، وتابع تصفح هاتفه الفاخر… ذهب الطفل شاكراً، ثم وقف أمام محل للأحذية ينظر للأحذية المعروضة في واجهة المحل، وينظر في الوقت ذاته إلى حذائه المهترىء… ولكن الأسعار غالية جداً منها

مزار السيد والسيدة وسط الثلوج

قصة ريفية وعبرة…

قصة ريفية وعبرة… كان السكان المحليون يأتون كل يوم أحد الى القداس. وذات أحد كان الطقس بارداً جداً والثلج قطع كل الطرقات، فلم يأت أحد الى القداس ما عدا مزارع واحد فقط قطع بضعة أميال ليصل وسط الثلج والجليد. نظر الكاهن وقال للمزارع، لا أحد هنا فلماذا لا نذهب كل واحد منا الى بيته ونحتسي

التضرع

أبانا الذي في السموات

أبانا الذي في السموات (قصة روحية) دخلت إحداهن إلى الكنيسة للصلاة كعادتها و جلست على احد مقاعد الكنيسة و ابتدأت بالصلاة: “أبانا الذي في السموات… و هنا سمعت صوتاً يقول لها:” نعم أنا هو ماذا تريدين؟” قالت بذعر:” أنا هنا لأتلو الصلاة الربانية…” فقال لها: “اعرف فأنا أراك تأتين كل يوم، على أية حال أكملي