شعار الكرسي الانطاكي المقدس

البطريرك اثناسيوس الدباس الدمشقي

البطريرك اثناسيوس الدباس الدمشقي عندما يرد امامنا في التاريخ الانطاكي والسوري اسم هذا البطريرك (العظيم/ البعض يذكره اثناسيوس الثالث والبعض الآخر يعدده الرابع../.حسب المؤرخين وكتاب التاريخ…!)  على الفور تبرز امامنا ابرشية حلب التي رعاها مطراناً وبطريركاً وجعل من دار المطرانية الحلبية  داراً للبطريركية…وبطريركاً مقيماً في دارالبطريركية الانطاكية الرومية الارثوذكسية بدمشق… والمطبعة العربية الاولى التي سافرالى

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903 توطئة… ابرشية حلب من الابرشيات الهامة في تاريخنا الانطاكي وقد قدمت العديد من البطاركة العظام امثال البطريرك افتيموس كرمة والبطريرك مكاريوس بن الزعيم زالبطريرك اثناسيوس الدباس الدمشقي…وكانت رافدة للايمان الارثوذكسي القويم  ولكنها كانت بالتالي من اهم الابرشيات التي اعتنقت الكثلكة  عام 1724 فانخفض عدد ارثوذكسييها بشكل حاد، ولكن

مطران عكار نيقوديموس زوغرافوبولوس

مطران عكار نيقوديموس زوغرافوبولوس

مطران عكار نيقوديموس زوغرافوبولوس توطئة من الشخصيات القيادية الروحية المنسية في كرسينا الانطاكي المقدس وهو من المجاهدين في سبيل الكرسي الانطاكي وكنيستنا الرومية الارثوذكسية بدون تعصب للجنسية وقد خدم في كل موقع عينته به الرئاسة الكنسية  السيرة الذاتية هو نقولا بن قسطنطين زوغرافو بولوس، وُلد في 25 آذار سنة 1839 في القسطنطينية حي اسكيدار. وكان

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي بعد تسقيفه متروبوليتاً

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي تمهيد معلومات عن منطقة وأبرشية ارضروم  ابرشية ارضروم هي الابرشية الشهيدة الثالثة من أبرشيات الكرسي الانطاكي الثلاث الشهيدة، وهي كيليكيا وديار بكر، وأرضروم والتي هي في آسيا الصغرى وتقع في اقصى الناحية الشمالية الشرقية من الأناضول وقد استشهدت مابين اواخر القرن التاسع عشر واوائل القرن العشرين بالمجازر التركية- الكردية 

المستقرضات

“المستقرضات”

“المستقرضات” عبارة عن سبعة أيام باردة جداً. هي آخر ثلاثة أيام من شباط وأول أربعة أيام من آذار، وفي السنة “الكبيسة” تكون آخر أربعة أيام من شباط وأول ثلاثة أيام من آذار. وتسمى “المستقرضات” ، لأن الأسطورة تقول إن “شباط” المعروف بالبرد، استقرض (استعار) من “آذار” أربعة أيام “باردة” ، كي ينتقم من إحدى العجائز