انا مسيحي … ولكني لا أؤمن

انا مسيحي … ولكني لا أؤمن!!! * قال يوماً صحفي لبناني شهير هذه الجملة وأكدها في حوارية على قناة فضائية لبنانية وهو يعرق وينفعل ويدافع عن وجهة نظره بأنه مسيحي ولكنه “لايؤمن بالزواج الكنسي ويؤمن بالعلاقات الحرة بين الرجال والنساء والمساكنة بدون زواج كنسي او ديني” ويعتبرها شرعية ولو خالفت حقيقة الايمان المسيحي…

اتفاقيات دولية وأطفال

اتفاقيات دولية وأطفال اولاً: إعلان بشأن حماية النساء والأطفال في حالات الطوارىء والنزاعات المسلحة المادة1: “يحظر الاعتداء على المدنيين وقصفهم بالقنابل، الأمر الذي يُلحق آلاماًلا تحصى بهم، خاصة بالنساء والأطفال الذين هم أقل أفراد المجتمع مناعةً وتدان هذه الأعمال.”

قتل أمة…

أفتخر بك ياجدي الأرمني… توطئة اليوم وقد عادت مجازر الأرمن بالتنفيذ مجدداً بيد التكفيريين بدعم مباشر من أتراك أردوغان في كسب ومحيطها وسكانها من الأرمن السوريين، وجب علىي ان أُظهرك بفخر ياجدي لأمي الضابط في الجيش التركي ديكران اواكيميان ايها الشهيد الحي… هذه ما اختزنته ذاكرتي الطفولية مماقالته لي يوماً جدتي لأمي وداد طحان ابنة

من وحي الربيع…

من وحي الربيع… الطبيعة شاعرة…مثلها في ذلك مثل الشعراءتماماً… اجل انها شعر وابداع، ولكن شعرها ينساب دون عناء ودون تصنع وتبجح وتكلف… الشعراء يجهدون افكارهم وقرائحهم ليستخرجوا المعاني والصور واللفاظ والنغم والرؤية والرؤى، والموسيقى، ولكن الطبيعة حرةٌ سهلة…تُبدع وتُفيض، دون تعنت ولا تكلف، دون ان تسال! دون أن تطلب أجراً ولا شكراً ولا اعترافاً بالجميل!!!

تعريب الكتب المقدسة

تمهيد  لعب العرب دوراً رئيساً في تقدم العلوم والمعارف الحديثة التي كانت النواة في التأسيس لعصر النهضة في أوربة، ذلك أنهم اعتمدوا فترجموا، أو اقتبسوا أهم ما عثروا عليه في الحضارات القديمة، وأهمها الحضارة اليونانية والحضارة الهلنستية…مما مكن الأجيال التالية من أن تقف على تطورات العلوم في العصور المتتابعة برغم  ضياع بعض المؤلفات ونشر محتويات