الكتاب المقدس

الكتاب المقدَّس وعيشه في الليتورجيا

الكتاب المقدَّس وعيشه في الليتورجيا  قبل أن أتكلم عن العلاقة بين الكتاب المقدَّس والليتورجيا، قد يكون من المفيد أن أعرِّف ما هي الليتورجيا أولاً ثم ما هو الكتاب المقدَّس ثانياً وبعد ذلك نتكلم عن عيش الكتاب المقدَّس في الليتورجيا. أولاً: الليتورجيا (بشكل مختصر وسريع) هي العبادة الالهية أي الخدم الالهية والأسرار التي بها نأخذ المسيح

إيقونة القدّيس اسبيريدون مع سل القش وحجر الفخار. نشاهد القدّيس اسبيريدون في بعض الأيقونات يعتمر قبّعة تشبه السلّة، وفي يده اليسرى حجر فخّاري، تخرج من طرفه الأعلى نار ومن أسفله مياه. القبّعة تشير إلى أنّه كان راعي غنم. أمًا الحجر فله قصّة رائعة مفادها أنّه خلال المجمع المسكوني الأوّل - نيقية (325‏م) أفحم القدّيس اسبيريدون أحد الآريوسيين البارزين لما أثبت له، بالبرهان الحسّي، كيف يمكن لله أن يكون واحدًا في ثلاثة أقانيم، آبًا وابنًا وروحًا قدسًا. فلقد أخذ القدّيس قطعة فخّار بيساره وأغلق يده عليها، وعمل إشارة الصليب بيمينه قائلاً: "باسم الآب" ، فخرجت النار حالًا من أعلى الفخّار. "والابن"، فخرج ماء من أسفل الفخّار. "والروح القدس"، وفتح يده، فلم يبقى إلّا التراب الذي هو طبيعة الفخّار الأصليّة قبل الانصهار. ‏إثر ذلك، لم يسع الآريوسي إلا التسّليم بالأمر والإقرار بصحّة إيمان الكنيسة بالثالوث القدّوس

القدّيس اسبيريدون العجائبي أسقف تريميثوس

القديس اسبريدون العجائبي اسقف تريميثوس ولادته وسيرته: ولد القدّيس اسبيريدون  في العام 270م ورقد في العام 348م.  عاش في جزيرة قبرص. احترف رعاية الأغنام وكان على جانب كبير من البساطة ونقاوة القلب. وإذ كان محبّاً لله، نما في حياة الفضيلة، محبةً للقريب ووداعةً وخفراً وإحساناً واستضافةً للغرباء. كلّ من  أتى إليه زائراً كان يستقبله، على غرار

القديس يوحنا الدمشقي والقديسة بربارة

القديس يوحنا الدمشقي و القديسة الشهيدة بربارة

القديس يوحنا الدمشقي و القديسة الشهيدة بربارة في الرابع من كانون اول نعيد للقديس يوحنا الدمشقي و القديسة بربارة فكل عام وانتم بخير…   – القديسة الشهيدة بربارة أجمعت الكنائس الرسولية عامة والمشرقية منها خاصة على تكريم القديسة بربارة في 4 /12 . إنما اختلف المؤرخون في تحديد زمن ولادتها و استشهادها . فقد ارتأى

الفتور في الحياة الروحية

الفتور في الحياة الروحية…

الفتور في الحياة الروحية… كتاب مفتوح لأ؟نفسنا ولعائلاتنا ولاولادنا وللكنيسة ورعاتها لماذا نبتعد عن الكنيسة وممارسة الصلاة فيها لماذا الشباب يعزفون عن ذلك بينما نراهم بكثافة في اهتمامات اخرى وحتى في المقاهي او الحفلات الصاخبة… – في الواقع من المؤلم أن نرى ليس فقط شبابنا وبناتنا في هذا الزمن الغارق في الضّلال يبتعدون عن الإيمان

قضية لواء الاسكندرون

قضية لواء اسكندرون 

قضية لواء اسكندرون التاسع والعشرون من تشرين الثاني 2018 الذكرى التاسعة و السبعون لسلخ لواء اسكندرون  مـدخـل لقد شـــهدت الفترة التي أعقبت إجراء الاســتفتائين الشــهيرين (14 –15 تشرين الثاني 1936) و (15 نيسان 1938) رفضاً جماهيرياً من كل أطياف لواء اسكندرون للانضمام لتركيا وأكدوا قرارهما الطبيعي بديمـومية الانتماء الطبيعي لســوريا الأم. وأتى الاستفتاء الثالث الذي