المناولة الالهية

الصوم قبل المناولة

الصوم قبل المناولة هو أحد الأصوام الكنسيّة المعبّرة جداً التي تطلبها الأرثوذكسية من جميع المؤمنين (باستثناء المرضى والأطفال) في كلّ مرّة يتقدمون إلى “شركة الكنيسة” (المناولة)، ليفهموا، بأكثر عمق، طبيعة كيانهم المتوثّب إلى الأبد، ويختبروا “الآن وهنا” بعض ما سوف يذوقونه في فرح الملكوت الآتي. ولا أبغي الإساءة إلى ضمير أحد، أو المفاضلة ما بين

الرهبنة الارثوذكسية توبة في مسيرة حياة مستمرّة لبلوغ ملء اللاهوت

اللاهوت و الحياة…

  اللاهوت والحياة… بما أنّ اللاهوت معرفةُ الله، فهو لا ينفصل عمّا يسمى الحياة الروحيّة؛ تلك الحياة المهتمّة بالإنسان بكلّيته؛ جسداً ونفساً، مادةً وروحاً، انطلاقاً من التركيز على الإنسان الداخلي، بغية الوصول إلى الإنسان الجديد الحقّ المتغيّر من الداخل لا من الخارج فقط. لبّ هذه الحياة الروحيّة، في الأرثوذكسيّة، هو النسك. قد تكون لفظة النسك

تواضع الفكر

تواضع الفكر في الأرثوذكسية مقابل استعلاء الفكر

تواضع الفكر في الأرثوذكسية مقابل استعلاء الفكر يقول القديس سلوان الآثوسي أنَّ من صفات الروح القدس: “البساطة، والوضوح” ومن ثماره “السلام والراحة للنفس” (1)… لهذا السبب حين تقرأ في الكتاب المقدس أو في كتب الآباء القديسين، فإنّك ترى البساطة والوضوح وتشعر بالراحة لا بالتعب… أما إذا كنتَ تقرأُ لأحد الفلاسفة أو المبتدعين فإنّك سرعان ما

لانتشار البروتستانتي في العالم

مُجْمَل الفوارق بين الكنيسة الأرثوذكسية والكنائس البروتستانتية

   مُجْمَل الفوارق بين الكنيسة الأرثوذكسية والكنائس البروتستانتية أولًا، اسم الطائفة هو البروتستانت، وليس البروتوستانت (البروتوستانتية) ولا البروستانت (البروستانتية) كما يخطئ البعض ويقول. والكلمة أصلها الإنجليزي هو: Protestant من كلمة Protest أي يعترض، فيصبح المعنى هو المعترضون أو المحتجون! وفي تاريخ الكنيسة الكاثوليكية  كان مارتن لوثر واتباعه قد احتجوا على ممارسات الكنيسة البابوية وخاصة لجهة

الملكة ماوية السورية المسيحية الارثوذكسية

الملكة ماوية السورية المسيحية الارثوذكسية

الملكة ماوية السورية المسيحية الارثوذكسية مقدمة اعتنق سكان سورية الكبرى ومنطقة العربية المسيحية منذ مرحلة مبكرة جداً زمن بولس الرسول. الذي بشر في العربية بعد هروبه من دمشق، وفي التاريخ المسيحي يرد ذكر اساقفة المضارب، وكنائس الديار العربية. وفي تلك الحقبة كانت الخلافات المذهبية محتدمة فالأرثوذكسية أو المسيحية المستقيمة الرأي (الخلقيدونية التي لاتقبل بغير ان