تطور مهر البنات منذ البطريرك افتيموس الثالث 1635 مسيحية

تطور مهر البنات منذ البطريرك افتيموس الثالث 1635 مسيحية تحدثنا في سيرة المغبوط البطريرك افتيموس الثالث انه في يوم رسامته بطريركاً في مريمية الشام في يوم الجمعة اول ايار السنة 1635 مسيحية كانت باكورة أعماله منشور بليغ مؤرخ في يوم رسامته جاء فيه: ” من العبد الفقير افتيموس الى جماعة المسيحيين الأرثوذكسيين القاطنين في الأنورية

البطريرك ملاتيوس الثاني

هو البطريرك العربي الأول بعد فترة البطاركة اليونانيين 1724 – 1898 وهو من وضع أسس وركائز البطريركية الأنطاكية بواقعها الحالي، والتي سبق للعلامة أبي خلدون ساطع الحصري أن وصف حادثة التعريب هذه بأنها أساس للنهضة العربية التي تتوجت باستقلال بلاد الشام والمنطقة العربية عن الدولة العثمانية مشيداً بدور المسيحيين العرب في هذا التعريب والاستقلال لاحقاً.(1)(

ميخائيل نقولا كليلة الدمشقي

  نبذة في السيرة الذاتية – وِلِدَ ميخائيل نقولا كليلة الدمشقي في دمشق، منتصف آذار عام 1838، في أسرة تقية ممارسة للصلاة والطقوس الأرثوذكسية. أدخله والده مدرسة الطائفة (الآسية) التي كان قد أحدثها الخوري يوسف مهنا الحداد) ( الشهيد في الكهنة القديس يوسف الدمشقي). ثم توفي والده وكان هو لم يتجاوز السابعة من عمره، فانصرف

البطريرك ثيوذوسيوس السادس ( 1958 – 1970)

مواليده ونشأته ولد في بيروت سنة 1889 من سليم أبو رجيلي ولبيبة بدران. وكانت اسرته من العائلات الحارة في ايمانها الأرثوذكسي فشب على هذا الايمان، تلقى علوه الابتدائية في مدرستيّ الأقمار الثلاثة الأرثوذكسية، و الفرير في بيروت، حين بلغ سن الرشد شعر بميل شديد إلى الحياة الرهبانية، وساعده والداه على هذا السلوك الروحي الشريف، ووافقا