سليمان الخوري عيسى الحمصي...1830-1902

سليمان الخوري عيسى الحمصي…1830-1902

سليمان الخوري عيسى الحمصي…1830-1902 هو سليمان بن الخوري عيسى اول كهنة (بروتوباباظ) ابرشية حمص الأرثوذكسية وواعظها الشهير بما اختزنه من معلومات روحية وطبية ورياضية اكتسبها من المصريين الاعلام الذين كانوا مع الحملة المصرية على بلاد الشام (1831-1840)(1) السيرة الذاتية ولد علمنا سليمان في مدينة حمص سنة 1830، ومع ان وسائل التعليم كانت قليلة جداً في

المتروبوليت أبيفانيوس زائد

المتروبوليت أبيفانيوس زائد راعي ابرشية عكار وتوابعها… 1982-1890 مقدمة قلة من هم الذين لعبوا دوراً في التاريخ فوثق اسماءهم وأفعالهم، في كرسينا الانطاكي المقدس… العديد من هؤلاء الأفذاذ وخاصة في العصر الحديث وبدون ادنى شك كان منهم علمنا خلال فترة طويلة من عمر مطرانيته منذ 1925 الى 1982 ابيفانيوس زائد مطران بشخصية قيادية فذة لعبت

بعض المعاهد اللاهوتية الأرثوذكسية الأنطاكية

بعض المعاهد اللاهوتية الأرثوذكسية الأنطاكية قال الرب يسوع:” من عمل وعلم دعي عظيماً في ملكوت السموات” مقدمة ان المدارس والمعاهد العلمية واللاهوتية الأرثوذكسية لم تخل منها كنيسة منذ نشأتها، انما كانت تلك المعاهد في اول تأسيسها بسيطة المنهج تعلم تحت رعاية الاكليروس اضافة الى العلوم والمعارف، اصول الايمان المسيحي القويم (الارثوذكسي) والدفاع عنه في وجه

أضواء على الأوقاف الأرثوذكسية في ابرشية دمشق…

أضواء على الأوقاف الأرثوذكسية في ابرشية دمشق… بحث تاريخي يسلط الضوء على بعض اوقاف ابرشية دمشق الأرثوذكسية وسواها مقدمة لابد بداية من الاضاءة يسيراً على تاريخ وواقع الكرسي الأنطاكي المقدس – يتجذر الكرسي الأنطاكي المقدس في بلاد الشام، وقد شكل ابناؤه عبر التاريخ أديم أرضها منذ فجر المسيحية، إذ يعود الوجود المسيحي في دمشق الى

الجمعيات والأخويات الأرثوذكسية الدمشقية

الجمعيات والأخويات الأرثوذكسية الدمشقية مقدمة تاريخية – تعد الفترة التي أعقبت انتخاب السيد ملاتيوس الدوماني الدمشقي مطران أبرشية اللاذقية (1865 – 1898)على السدة البطريركية الأنطاكية الأرثوذكسية، بعد فترة من الرئاسة اليونانية للكرسي الأنطاكي، بدأت منذ انفصال مجموعة من أتباع الكرسي الأنطاكي فعلياً برئاسة السيد كيرلس طاناس والتحاقهم برومه ومن ثم تأسيسهم بطريركية تابعة لبابا رومه