الرب يسوع

☦«أين غلبتك يا موت!؟»☦

☦«أين غلبتك يا موت!؟»☦ الآن بعد أن أقام المخلِّص جسده لم يعد الموت مرعباً بعد، لأن كل الذين يؤمنون بالمسيح يدوسون الموت كأنه لا شيء،ويفضلون أن يموتوا عن أن ينكروا إيمانهم بالمسيح! لأنهم يعلمون يقيناً انهم حينما يموتون لا يهلكون بعد بل يحيون، ويصبحون عديمي الفساد بفضل القيامة… إنهم يحتقرون الموت إلى هذه الدرجة حتى

صليب الرب المحي

كلمات المسيح السبع على الصليب

كلمات المسيح السبع على الصليب الكلمة الأول: ” يا أبتاه اغفر لهم لأنهم لا يعلمون ماذا يفعلون ( لوقا 23: 34). الكلمة الثانية:”الحق أقول لك: إنك اليوم تكون معي في الفردوس”( لوقا 23: 43). الكلمة الثالثة: قال لأمه: ” يا امرأة، هوذا ابنك”ثم قال للتلميذ: ” هوذا أمك”( يوحنا 19- 26و 27). الكلمة الرابعة: ” إلهي إلهي، لماذا تركتني؟”( متى 27:

الصليب...سر الحب الالهي

الصليب… سر الحب الالهي

الصليب… سر الحب الالهي لمّا تجلّى الرّبّ بأبهى جماله على الصّليب، ولمّا بلغ حبّه ذروته وهو معلّق عليه، هتف: “اغفر لهم يا أبتِ لأنّهم لا يدرون ماذا يفعلون.”(لوقا 23/34). بهذه الرّحمة اللّامتناهية، والمحبّة الفائقة القداسة، أعطى السّيّد الصّليب بعداً جديداً مسيحانيّاً، وحوّله من صليب العار إلى صليب الحبّ. فكلّ ما تلامسه يد يسوع يتحوّل إلى

ايقونة الصلب ومريم العذراء ومريم المجدلية على قدمي الرب يسوع المصلوب

إيمان اليهودي وموت الجاحد…

إيمان اليهودي وموت الجاحد… قصة حقيقية رائعة جداً عاش قديماً في الإسكندرية رجل يهودي غني جداً، وكان له قصراً عظيماً وكان اهل الاسكندرية يحسدونه على غناه، وعلى هذا القصر… ذات مرة جرى بين اثنين من المسيحيين الفقراء كانا مارين بجانب هذا القصر الحوار التالي: قال الأول:” أنظر يا أخي هذا القصر العظيم الذي يملكه هذا

رفع الصليب المكرم

رفع الصليب المكرم تمهيد الصليب المقدس من العلامات التي يعتز بها المؤمن المسيحي، ويتجلى ذلك في حياته اليومية فنراه يرسم علامة الصليب في كل وقت كان، في الأفراح والأحزان والآلام، فالصليب هو كل شيء في حياة المؤمن. والصليب هو اداة افتخار وليست تعيير لذلك المؤمن الحقيقي يفتخر بها بينما يعاكسه المتزعزع في ايمانه، وكل تلاميذ