شهود يهوه…

شهود يهوه – كلنا نسأل عندما نسمع عن شهود يهوه من هو يهوه؟ ومنهم هم شهوده؟؟؟ – يهوه هو الله في العبرية… اي هم شهود الله…وهذا بطرح بسيط …! مقدمة عامة يحمل شهود يهوه دعوة انبثقت من المسيحية ظاهريا، ثم ابتعدت عنها آخذة لنفسها مفاهيم مغايرة، واطراً خاصة. وقد تضاربت الآراء في تعريف شهود يهوه

العرافة والتنجيم ووجهة نظر المسيحية فيهما

تمهيد التنبؤ والتنجيم، ظاهرة اجتماعية باتت تنمو باطراد، وتلقى رواجاً بين كافة الأوساط الاجتماعية بما فيها المؤمنة والممارسة لطقوسها، وبمافيها الأوساط مختلفة الثقافات والدرجات… وقد زادت في الفترة الأخيرة ظاهرة التنبؤات، وكثر عدد المتنبئين وخاصة في أواخر كل عام ، نتيجة الأوضاع الشائكة التي بات العالم كله يعيشها وخاصة منطقتنا، وساهمت وسائل الاعلام المرئية والمقرؤة

الأقباط

توطئة يمثل الأقباط مجموعة عرقية ومذهبية هامة في مصر، وبعض بلاد الانتشار الاغترابي، ويمكن على الصعيد العرقي اعتبار الغالبية الكبرى من المصريين (مسلمين ومسيحيين) قبطية الأصول، كما يمكن الجزم بأن الغالبية العظمى من مسيحيي مصر من الأقباط. وقد أعطى الأقباط مصر اسمها EGYPT= قبط وصنعوا تاريخها، القديم منه والحديث وما زال الأقباط المسيحيون يمثلون مجموعة

شرق من دون “ن”

شرق من دون “ن” علامة “ن” التي وُضعت على العقارات والمساكن، وكل ممتلكات المسيحيين في الموصل، قبل تهجيرهم منها من قبل داعش، يعود بنا الى القرون الوسطى، والى عهد الجاهلية، ويكشف لنا المخطط الرامي الى تفريغ الشرق من المسيحيين. هذه الحملة المبرمجة بحق المسيحيين، لطردهم من أرضهم التاريخية، وأرض جذورهم الى سبعة آلاف سنة، وهم

الانشقاق الكبير

توطئة بدأ المخلص بتنظيم كنيسته عندما دعا تلاميذه الاثني عشر لمتابعته وهيأهم ليكونوا واحداً، وأعطاهم الروح بقوله :” خذوا الروح القدس من غفرتم خطاياهم تغفر لهم ومن أمسكتم خطاياهم تمسك لهم.” (يوحنا 17 و20)