حفر الخشب من انتاج المعلم الفنان المرحوم جورج زيتون والدنا المتوفي عام 1995

دمشق واضاءة بسيطة على الحرفة والصناعة في تاريخها

دمشق والصناعة في تاريخها تمهيد عرفت الصناعة في العالم القديم فان توبال بن قايين كان اول ضارب بالمطرقة. وكانت عند قدماء اليونان موهبة من اثينا الهة الحكمة وقد وصف هو ميروس ابو الشعراء اليوناني الضرير كثيراً من الصناعات والصنَّاع فوصف هيلانة تطرز بابرتها (راجع الالياذة العربية صفحة 324): وجدَتها بالصرح تنسج ثوباً            بحواشي البرفير والارجوانِ

جرجي جبرائيل البيطار ايعمل في ابتكاره

جرجي جبرائيل البيطار الدمشقي مبتكر فن الموزاييك اي تطعيم الخشب

جرجي جبرائيل البيطار الدمشقي مبتكر فن الموزاييك اي تطعيم الخشب توطئة تعتبر الحرف الدمشقية عامة، وخاصة منها الدقيقة والفنية والمصحوبة بالمهارات والابداع من العلامات المميزة للحرفيين الدمشقيين عبر كل العصور ومنهم من رحلته الغزوات معها قسراً كعمال البناء المهرة وكصناع السيف الدمشقي الذين اصطحبهم والكثير من ارباب الحرف الأخرى تيمورلنك المغولي الى عاصمة بلاده من

شعار الكرسي الانطاكي المقدس

قديسون وشهداء وأعلام أنطاكيون

توطئة عبر تاريخه الذي يمتد لألفي سنة خلت، لم ينقطع كرسينا الأنطاكي الأول في تأسيسه بين الكراسي الرسولية، الأول في إطلاق لقب البطريرك على أسقفه / وهوالقديس بطرس الرسول /البطريرك هو شيخ العشيرة / لم ينقطع هذا الكرسي الذي به نتشرف وبمدينة أنطاكية حيث دُعي المسيحيون أولاً. هذه التسمية الشريفة ” مسيحيون” تشرف أتباع الرب