شعار بطريركية انطاكية

مكانة أنطاكية العظمى في الفكر المسيحي

مكانة أنطاكية العظمى في الفكر المسيحي أنطاكية العظمى أول الكنائس التي أقامها الرسل الاطهار، وهي كنيسة امتلكت الشرقين الاوسط والاقصى وان بدأت كنيسة للعاصمة الرومانية “عين الشرق الروماني كله” كنيسة للمدينة الشهيرة انطاكية… انطاكية الجميلة بأوابدها وفنونها ومدارسها الفلسفية وبغابة دفنة الاسطورية وفق الاساطير، ولكنها مسيحياً هي التي يُسجل لها شرف تسمية المسيحيين بهذه التسمية

وستبقى اجراسنا تقرع…

وستبقى اجراسنا تقرع… ستبقى اجراسنا في انطاكية وسائر المشرق تقرع… ستبقى اجراسنا في سورية ولبنان والعراق وسائر المشرق تقرع… سيبقى وجودنا المسيحي متجذراً في هذا المشرق… في عام 42 للمسيح انشأ هامتا الرسل القديسان الرسولان بطرس وبولس كرسي مدينة الله انطاكية العظمى في انطاكية عاصمة الشرق وعين الشرق كله، بمساعدة برنابا رفيق بولس في اسفاره