مدفع قديم من مدافع رمضان

مدفع رمضان هذا التقليد الجميل…

مدفع رمضان هذا التقليد الجميل… لشهر رمضان قصص وحكايات، نسينا بعضها، وبعضها لم يزل يعبق بوجداننا، وحكايات أخرى سمعناها عن الآباء والأجداد… تكاد دمشق، تنفرد بتقاليد مميزة لشهر رمضان عن مثيلاتها من الحواضر العربية والإسلامية. يتعايش السوريون عامة والدمشقيون خاصة من كل الاديان والمذاهب مع شهر رمضان والعادات والطقوس التي تمارس في هذا الشهر، فهي

سوق العصرونية في دمشق القديمة

سوق العصرونية في دمشق القديمة توطئة تفخر دمشق بأسواقها الجميلة المتعددة والمتنوعة من حيث المهن والاختصاصات، وكل من يعرف هذه المدينة الخالدة يدرك ببساطة وعفوية أهمية هذه الأسواق تاريخياً وحضارياً وتجارياً لا تزال أسواق دمشق القديمة عامرة بالبضائع على مختلف أسمائها وأصنافها، تشم منها روائح الماضي، كأنك عدت مئات الأعوام إلى الوراء، ورحت تتجول داخل

رسالة حب الى الشام العتيقة…

رسالة حب الى الشام العتيقة…  تحية الى الشام العتيقة… الى سورها الحصين وابوابها السبعة… الى قلعتها الشامخة المتربعة على الأرض وليست على مرتفع ككل قلاع الدنيا ولذا كم انت قلعة للمجد وكم كسرت كل غزوات الغزاة… تحية  الى برداك بفروعه السبعة…وطوالع ماء الفيجة فيك… تحية الى باب توما القديمة…   باب توما كم انت جميلة

سوق الحميدية

مقدمة سوق الحميدية من أشهر أسواق دمشق في سورية، وأهم وأشهر أسواق الشرق على الإطلاق، وأكثرها جمالا ورونقا. وقد وصفة المؤرخون بأنه فسيح رائع البناء، ووصفوه بأنه مدينة تجارية صناعية في قلب دمشق القديمة، ووصفه الباحثون بأنه درة الأسواق وأجملها، وهو مغطى بالكامل. ولا تتزال الذاكرات الشعبية ومنها ذاكرتي تحفظ المقولات التي نعيها ونسمعها من