هذه هي سورية

خربشات سياسية 17/3/2018 فشة خلق…

خربشات سياسية 17/3/2018 فشة خلق…

كم سنتحمل …؟؟؟

كم ستتحمل سورية النازفة وجيشها الصابر الاسطوري؟؟؟

ونسير بين الانقاض وفي حقول الالغام…!!!

أقول

-أن خروج الآلاف من المدنيين من الغوطة الشرقية رغم كل المحاولات المستميتة من قبل المجموعات الإرهابية لمنعهم وقد سقط الكثير من الشهداء عبر القصف والقنص، يؤكد أن الصراخ والعويل لبعض الدول على حساب أرواح المدنيين ما هو إلا كذب ونفاق توضحت صورته أمام العالم أجمع. ومنه التهديد والوعيد وفبركة الكيماوي في حمورية وسواها من بلدات الغوطة وهي امارات التكفيريين والارهاب…

-عندما خرج المدنيون (48000 مدني) سيراً على الأقدام من مناطق الإرهابيين إلى كنف الدولة تحت رعاية الجيش السوري والقوات الرديفة والحليفة يدحض إلى الآن كل الشعارات الرنانة التي تم استعمالها على مدى سبع سنوات من قبل هذه المجموعات الارهابية التكفيرية ومشغليهم من الدولة الإقليمية والغربية وعلى رأسهم اميركا ومندوبتها في نيويورك العاهرة نيكي هايلي التي هددت بضرب سورية وأكدت الاركان الروسية ذلك بأن احتمال العدوان الاميركي بالصواريخ المجنحة من البحر المتوسط مع تحشيد غير موصوف من السفن والقواعد الاميركية ماهو الا دليل على عدوانية العدو الاميركي لسورية في المقام الاول وكله يمشي في ركابه وظله ضد سورية والسعي لنصرة هذه الجماعت الارهابية.

* سؤال أول

-هل يمكن لأحد ان يعطي تفسيراً لصمت دول العدوان العالمي على سورية والامم المتحدة ومجلس الأمن الذي يفترض انه حارس للسلم العالمي على ذبح عفرين وشعبها والقوات الكردية والدفاع الوطني الذي يدافع عنها بمن فيهم روسيا وايران الضامنتين لخفض التصعيد في سورية… والاشد ايلاماً ان تركيا العدوة التي اقتطعت الشمال الغربي من سورية وتسرح فيه قطعانها الارهابية من وسط آسيا …

هل هي ضامنة ام عدو؟ وكلنا يعرف كم فعلت لتمرير الارهاب وسرقة معامل حلب والسكك الحديدية والنفط والغلال وحتى الآثار وقطع التبديل البشرية والاطفال الحديثي الولادة…هي ومنذ اللحظة الاولى كانت تريد هذا الاقتطاع واليوم حققته…!

العلم الوطني المفدى
العلم الوطني المفدى

– اليوم مشهد لايوصف أب نازح من عفرين يدفن طفلته في طريق النزوح وقد ماتت بين يديه…

هل تحرك أي كان لارسال معونات اغاثية الى عفرين وقد نزح منها 150 الف واستشهد المئات وكأنهم غنم مذبوح وبعدوان بربري جوي ومدفعي تركي… وتعرضت مسشفاها الوحيد للتدمير وسقوط الكثير من نزلائه شهداء…

-أين المنظمات الانسانية الدولية التي تمارس كل هذا الازدواج في المعايير بين الغوطة وعفرين؟

كله يحمل كذباً يافطة الغوطة ولايزال كل يوم يتساقط خيرة المدنيين والمدنيات الابرياء ضحايا العدوان التكفيري على القصاع وباب توما وجرمانا وباب شرقي وضاحية الاسد…اي بشكل شامل شرق العاصمة نودعهم الى مقابر المدينة او مقابرهم الاصلية في قراهم ومدنهم، مع زركشة لبعض مناطق العاصمة كالمالكي اليوم…

-سؤال موجه لك يا أميركا هل تودين إشعال الحرب العالمية الثالثة مع هذا الأهوج الأرعن رئيسك او “إلهك الابيض” وان صح التعبير “الثور الهائج”…

*سؤال ثان

اميركا /وقبل فترة بسيطة/ الثور الهائج ترامب يوجه أوامره الى ملك الرمال سلمان ليقوم ببناء الرقةو… بدفع مئات المليارات…!

هل غايته تكريس مايريد عملياً  من احتلال الشرق والشمال الشرقي والتنف عسكرياً وبوجود افرنسي وبريطاني استعماري، وهو تقسيم سورية؟؟؟

سورية التي بكل أسف صارت مناطق النفوذ بالوجود العدواني على الشكل التالي

– الشمال السوري العدو التركي وقد حقق المنطقة الآمنة وستمتد الى منبج وكل ذلك بالتواطؤ مع العدو الاميركي رغم ادعاء السلطان الدموي القر اوغان بأنه ضد اميركا…

– الشرق السوري العدو الاميركي وعلى العشائر العربية هناك التحرك ضد هذا المشروع وخاصة منها المنضوية مع داعش الجديدة الكردية قسد وقد شاهدت مجازر الاتراك بحق اخوتهم في عفرين ولم تحرك اميركا ساكناً …على الاكراد الانفضاض عن العدو الاميركي والانتماء الى الدولة السورية…

– الجنوب والجولان المحتل داعش والنصرة والتكفيريين المدعومين من العدو الصهيوني وبكل اسف من الاردن بضغط من مملكة الرمال…وقطر وتركيا…

كم سنتحمل …

كم ستتحمل سورية النازفة وجيشها الصابر الاسطوري؟؟؟