البطريرك مكاريوس بن الزعيم

بطاركة انطاكية من سنة 1543 حتى سنة 1672

بطاركة انطاكية من سنة 1543 حتى سنة 1672

منذ مشروع كتابنا التوثيقي عن “زيارة غبطة البطريرك اغناطيوس الرابع الى انطاكية والاسكندرونة وكيليكيا عام 1991” واعداد سلسلة بطاركة انطاكية وجدت تبايناً بين المجموعات المعتمدة في تسلسل بطاركة انطاكية وهي اربعة مصادر رئيسة  بحوزتنا هي التالية:

المصدر الأول “كنيسة مدينة الله انطاكية العظمى” للدكتور اسد رستم وخاصة الجزء الثالث

المصدر الثاني “الأرج الزاكي في تهاني غبطة البطريرك الأنطاكي السيد ملاتيوس الدوماني” لكاتب البطريركية الشهير السيد أمين ظاهر خير الله- المطبوع في المطبعة العثمانية في بعبدا سنة 1899، وقد اعد سلسلة البطاركة الارشمندريت بولس ابي عضل (مطران جبل لبنان 1902 وهو اول مطران لهذه الابرشية بعد فصل ابرشية بيروت الى بيروت وجبل لبنان بعد انتقال المتروبوليت غفرائيل شاتيلا وتولي جراسيموس مسرة ابرشية بيروت وبولس ابو عضل ابرشية جبل لبنان) ونظر في سلسلة البطاركة التي اعدها المطران ابو عضل مطران طرابلس غريغوريوس حداد  وهذه اعتمدتها في كتابة سلسلة البطاركة بكتابي “زيارة البطريرك اغناطيوس الرابع الى انطاكية والاسكندرونة وكيليكيا” السنة 1991.

المصدر الثالث “تاريخ كنيسة انطاكية” للعلامة خريسوستموس بابا دوبولس تعريب الاسقف استغانوس حداد- منشورات النور سنة 1984.

المصدر الرابع “مخطوطة عن البطريرك مكاريوس بن الزعيم” كان يعدها المستشرق الالماني كارستون والبينار في اعداده اطروحة الدكتوراة اهداني اياها، وكان قد زارني في المكتبة البطريركية عام 1981 ونظر في المخطوطات العائدة للبطريرك المذكور وخاصة منها التي تتحدث عن سفرتيه الى روسيا فنظرت في سلسلة البطاركة التي في هذه المخطوطة واستأنست بها.

سلسلة البطاركة من سنة 1543 حتى سنة 1672

1- البطريرك يواكيم بن جمعة

ورد في المصدر الاول ( رستم) “يواكيم الرابع ابن جمعه” المولود في دمشق والذي كان قبل انتخابه بطريركا مطراناً على بيروت وقد ترأس الكرسي الأنطاكي من سنة 1543حتى سنة 1576.وقد جاء في المصدر الثاني (خير الله) “يواكيم الرابع” وورد في الحاشية ان يواكيم الرابع ابن جمعة البيروتي ذكرت جريدة المنار صفحة 218 بسنتها الاولى ان انتدابه كان سنة 1543 وكان قبلاً مطراناً على بيروت.

وفي المصدر الثالث (بابادوبولس) ص 733″ ان يواكيم الرابع بن جمعة دام زمنا طويلاً ولكن في مدد مختلفة(1540-1543-1544-1576) ويشير الى ازمة بطريركية وانقسام الرعية بانتخاب بطريرك ثانٍ هو مكاريوس الثاني ابن كيلال اسقف قارة (1543-1550).

اما المصدر الرابع فهو يواكيم بن جمعة (1543-1576)

2- البطريرك ميخائيل السادس

شعار الكرسي الانطاكي المقدس
شعار الكرسي الانطاكي المقدس

بعد وفاة البطريرك يواكيم الرابع ابن جمعه حدثت ازمة بطريركية لاختيار الخلف فانتخب البطريرك ميخائيل السابع قبل 15 حزيران سنة 1576 بطريركاً. وكان يدعى ” مكاريوس اسقف محردة” وبعد شكاية الى الوالي أعلن استقالته لكن غريغوريوس مطران حلب وبخه على هذه الاستقالة واقنعه بسحبها وفي الوقت عينه أعلن الدمشقيون ذرثيوس ابن ضو مطران طرابلس بطريركا على انطاكية باسم يواكيم الخامس قبل 15/5/1581 فتبادلا الحرم بينهما وتمزق الارثوذكسيون وقتل كثيرون فيما بينهم وبعد اخذ ورد أعلن “يواكيم الخامس ابن ضو بطريركاً قانونياً”وهذا ورد في المصدر الثالث (بابادوبولس).

اما المصدر الثاني (خير الله) فورد:” ميخائيل الخامس الحموي كان قبلاً مطران افخائيطية من اعمال غلاطية جاء في المنار تاريخ بطريركيته سنة 1576″.

اما عند (د. رستم) المصدر الاول فهو ” البطريرك ميخائيل السادس 1577-1581 وهو مكاريوس ابن وهبة ابن عيسى الصباغ ولد في حماه. وفي سنة 1580 تحامل عليه قوم من رعيته فاسقطوه كانت وفاته في 25/12/1592″.

3-  البطريرك يواكيم الخامس

هوذرئيس ضو اسقف طرابلس انتخب بطريركا قانونيا سنة 1583. مات في ابرشية حوران اما مريضاً حسب بعض الروايات أو مستشهدا غيلة مع  تعذيبات وكانت وفاته في 7/10/1592. ودفن على الارجح في مدينة بصرى  في المصدر الثالث (بابادوبولس)

وجاء في المصدر الاول (د. رستم) هذا” البطريرك مكاريوس الخامس (1581-1592). كانت وفاته في 17/10/1592.

وفي المصدر الثاني (خير الله) ورد “يواكيم الخامس ابن ضو من برج صافيتا كان قبلا مطران طرابلس”

وقي المصدر الرابع (د. والبينار) ذكر”يواكيم ابن ضو 1580- 17/10/1592″

4-  البطريرك يواكيم السادس

الكاتدرائية المريمية بدمشق
الكاتدرائية المريمية بدمشق

في المصددر الثالث (بابادوبولس) ورد”يواكيم السادس 1593-1604 مات في مصر ودفن في سيناء وكان قبل بطريركيته مطراناً على ابرشية حماه”.

اما في المصدر الاول (د. رستم) جاء مايلي” يواكيم السادس 1593-1604. وهو ابن زيادة كان مطراناً على حمص قبل بطريركيته ومكث إحدى عشرة سنة ومسقط رأسه في السيسانية في حصن الاكراد. اعتزل في آخر ايامه في دير القديسة كاترين في طور سيناء وتوفي في القاهرة سنة 1604 فنقل جثمانه الى طورسينا ودفن فيها”.

في المصدر الثاني (خير الله) جاء فيه”يواكيم السادس ابن زيادة من السيسنية في قضاء صافيتا كان قبلا مطران حمص”.

في المصدر الرابع (والبينار) ورد”يواكيم ابن زيادة 1593-1604″.

5- البطريرك دورثيوس الخامس

ورد في المصدر الاول(د.رستم) ” دوروثيوس الخامس 1604-1611 .خرج من دمشق ليتفقد ابرشيات الكرسي ولدى وصوله الى حاصبيا أقام قداساً وشرطونية وحين خروجه من القداس توفي فجأة فدفن في حاصبيا”.

جاء في المصدر الثاني (خير الله)”دوروثاوس الرابع هو عبد العزيز بن احمر من دمشق”.

اما في المصدر الثالث (بابادوبولس) هو “ذرثيس ابن الاحمر باسم ذرثيس الرابع 1604- 1613 مات بعد ثماني سنين من رئاسته وهو في جولة من جولاته الرعائية”.

اما المصدر الرابع (والبينار):”ذرثيوسابن الاحمر 1603-1611″.

6- البطريرك اثناسيوس ابن الدباس

ورد في (د. اسد رستم)” البطريرك اثناسيوس الثالث ابن الدباس  كان مطرانا على حوران خرج الى نواحي طرابلس وتوفي هناك في الصوم الكبير ودفن في دير كفتين”.

في المصدر الثاني(خير الله)”اثناسيوس الثالث ابن الدباس الدمشقي كانت وفاته في 8 آذار سنة 1617 اي سنة 1027 هجرية محررة في كتاب الناموس وهو خط أبي الضو بن ابي النور بن عيسى بن عمرو بن ثابت النصراني  من دمشق وموقوف على كنيسة القديسين قبريانوس ويوستينة في دمشق من الشماس عيسى ابن البطريرك الانطاكي ميخائيل على يد البطريرك  الانطاكي يواكيم في 2حزيران سنة 7092 لآدم 1584 ميلادية. وذلك في الصفحة المقابلة المنتهي بها”.

المصدر الثالث (بابادوبولس) ورد”اثناسيوس الثاني ابن الدباس  1612-1620 كان مطرانا على بيروت دخل اثناء بطريركيته السجن ثم تخلص منه وذهب الى طرابلس حيث مرض ومات ودفن في دير كفتون”.

المصدر الرابع(والبينار)”اثناسيوس ابن الدباس 1611-1619″.

ملاحظة: ان البطريرك اثناسيوس ابن الدباس هو الذي رسم يوسف الحمصي ابن السيوفي مطرانا على عكار سنة1611.

الأزمة البطريركية

” بعد وفاة البطريرك اثناسيوس الثالث ابن الدباس عمد سكان طرابلس في 10 ايار سنة 1620 الى اعلان كيرلس ابن الدباس شقيق البطريرك المتوفي اثناسيوس بطريركا على انطاكية باسم كيرللس الرابع الدباس سنة 1620 باشتراك اساقفة حمص وعكار “عرقة” وحماه وفي نفس النهار أعلن في القسطنطينية انتخاب متروبوليت صيدا اغناطيوس الثا لث بطريركا وهو مرشح أهل دمشق فحدث شقاق مرير دام سبع سنوات وقد حاول الامير فخر الدين المعني  ان يصالح المتخاصمين فعُقد مجمع في دير سيدة والدة الاله في بعلبك حيث اُعلن اسقاط كيرللس الرابع ابن الدباس وقالت الروايات منها ان الامير فخر الدين أماته ومنها انه نفاه الى قرية الهرمل حيث وبعد سبعة اعوام  وعلى اثر خلاف الباب العالي مع الامير فخر الدين اراد البطريرك اغناطيوس ان ينتقل  سريا من صيدا الى بيروت فطارده جماعة لم يعرفوا من هو وجرح جرحا بليغا فمات متأثرا بجراحه في سنة 1634-1635 ودفن في قرية الشويفات قرب بيروت”. هذا ماورد عند بابا دوبولس المصدر الثالث وتكون سلسلة البطاركة عنده على النحو التالي

7- البطريرك كيرللس 10/5/1620 – 1627

8- البطريرك اغناطيوس 10/5/1620 – 1634/ 1635 

وفي المصدر الاول (رستم) ورد مايلي أعناطيوس الثالث 1619 – 1634. بعد وفاة اثناسيوس ابن الدباس حضر اخوه كيرلس ميتروبوليت حوران الى طرابلس واستعان بالحاج سليمان النصراني كاخية يوسف باشا سيفاحاكم طرابلس وجهاتها فاسعفه بما طلب وارسل جماعة من الجند فاحضروا سيماون متروبوليت حمص وديونيسيوس اسقف الحصن واكرههم على تنصيب كيرللس بطريركا ففعلوا ونصبوه في اميون وأقام في طرابلس يسانده يوسف باشا سيفا. وفي الوقت عينه انتدب أهل دمشق أغناطيوس مطران صيدا وصور خلفاً لأثناسيوس الثالث وحدث شقاق دام سبع سنوات وفي سنة 1628 عقد مجمع في رأس بعلبك الذي ثبت اغناطيوس ابن عطية في بطريركيته وعزل كيرللس وغضب عليه الأمير فخر الدين المعني  فنفاه الى مغارة الراهب بالقرب من الهرمل وفيها كان قبره”.

وورد في خير الله المصدر الثاني:”كيرللس شقيق اثناسيوس الثالث ابن الدباس أسقطوه في ايار سنة 1617 اي سنة 1027 هجرية.

وفي المصدر الرابع ورد مايلي ” اغناطيوس عطية 5/5/1619 – 1634 كيرللس ابن الدباس 5/5/1619 –  1/6/1628.

ملاحظة لقد شرطن البطريرك اغناطيوس عطية منصور العكاري مطراناً على عكار.

9-  البطريرك افتيموس كرمه، افتيموس الثاني

في المصدر الاول(د.رستم)” افتيموس الثالث 1635-1636 – كان مطراناً على حلب باسم ملاتيوس ولد في مدينة حماه سنة 1586 شرطنه رؤساء الكهنة بطريركاًفي اول شهر ايار وبعد مرضه انتدب في حياته ملاتيوس الصاقزي بطريركاً انطاكياً وانتقل الى الرب بسلام في الأول من شهر كانون الثاني.

وفي المصدر الثاني (خير الله) ورد ” افتيموس الثالث ابن كرمه الحموي” وفي مخطوطة مازالت محفوظة في الفاتيكان ورد فيها”ان البطريرك افتيموس الانطاكي الرومي الذي صار بعد افتيميوس الحمويالذي اسمهكرمه وهو أقامه بطريركاً في حياته” والمخطوطة بقلم يوسف ابن حاج ميخائيل ابن خوري منصور كتبها نهار الاربعاء في 14 حزيران سنة 7162 لآدم 1654 للميلاد.

في المصدر الثالث (بابادوبولس) ورد”بعد موت أغناطيوس عطيه 1634 انتخب بطريركاً بالاجماع أفتيميوس الثاني “ايار سنة 1634 – كانون الثاني سنة 1635. وكان لسوء الحظ ان بطريركيته كانت قصيرة الايام دامت ثمانية اشهر وكان موته في 1/1/1635”.

في المصدر الرابع (والبينار) ورد مايلي” افتيميوس كرمه 10/5/1634 – 10/1/1635″.

10- البطريرك  افتيميوس الصاقزي “افتيميوس الثالث” ورد في رستم (المصدر الاول)” افتيميوس الرابع 1635 -1648 الذي آثر أن يحمل اسم سلفه افتيميوس الثاني وكانت وفاته في 11/ 10/ 1647″.

وفي خير الله( المصدر الثاني) ” افتيميوس الرابع الصاقزي”.

وفي المصدر الثالث (بابا دوبولس) “حين مرض أفتيميوس الثاني ومرض مرضا ثقيلا وشعر بدنو اجله نادى باجماع الاكليروس والشعب بالراهب الكاهن ملاتيوس الذي من جزيرة خيُّس الذي كان قد عرفه في دير القديس سابا نادى به بطريركا على انطاكية في كانون الاول سنة 1634 اي قبل وفاته بأيام وسماه افتيميوس الثالث”.

وفي المصدر الرابع (والبينار) “افتيميوس الصاقزي الرومي 1634 – 11 او 21 /10/ 1647”.

لقد رسم البطريرك افتيميوس الثالث الصاقزي الرومي الخوري ارميا الحلبي مطرانا على عكار في مدينة حلب بتاريخ 27 ايلول سنة 1640. ان مخطوطة البطريرك مكاريوس بن الزعيم تؤكد ذلك.

11- البطريرك مكاريوس الثالث ابن الزعيم

لقد خصص جميع المؤرخين فصولا متعدده وافية للحديث عن البطريرك مكاريوس ابن الزعيم هذا، وتحدثوا عن سعة علمه وحب اطلاعه وترجماته وكتبه المتعددة في التاريخ والعقيدة ويعد حجة في ادب الرحلات هو وولده الارشيدياكون بولس لجهة دقة الوصف والتحقيق والمقارنات.

مصادرنا الاربعة تحدثت عنه 

جاء في د. رستم وهو المصدر الاول “ان البطريرك مكاريوس الثالث تم تنصيبه في 12 / 11 / 1647”.

وفي خير الله ( المصدر الثاني)” مكاريوس الثالث الحلبي 1647″.

في المصدر الثالث (بابا دوبولس) ورد مايلي” اجتمع المطارنة في 12/ 11 /1647 وعمدوا الى انتخاب مكاريوس الثالث 1647 -1672″.

اما في المصدر الرابع (مخطوطة والبينار) مكاريوس ابن الزعيم 12 – 22 / 11 /1647 – 12 – 22 /6 /1672″.

ملاحظة لقد شرطن  البطريرك مكاريوس ابن الزعيم الخوري ناصر الحمصي في 13 حزيران سنة 1652 مطرانا على عكار  وسماه نيقولاوس وكذلك رسم في مطلع سنة 1650 فيليبس فرح من بلدة ايلات في عكار مطرانا على ابرشية بيروت . ونذكر انه بعد وفاة البطريرك مكاريوس الثالث ابن الزعيم في 12 / 6 /1672 حدثت ازمة بطريركية  وانتخب في دمشق بطريركان نيوفيطس مطران حماه سابقا وهو من جزيرة خيُّس وقسطنطين حفيد البطريرك مكاريوس ابن الزعيم  وابن الارشيدياكون بولس وهو ابن خمس عشرة سنة وتسمى باسم “كيرللس السادس”. (لامجال لذكرها وماذاسببت من اذى للدمشقيين خاصة وابناء الكرسي الانطاكي عامة وقد  دخلت في ذمة التاريخ).