كاتدرائية رقاد السيدة للروم الارثوذكس في حلب بعد اعادة بنائها وترميمها

الآثار السورية بين التدمير والترميم

الآثار السورية بين التدمير والترميم الآثار السورية التي دمرتها آلة العدوان الغربي والارهابي والتكفيري تحولت العديد من الكنوز المعمارية في سورية إلى ركام، لكن عمليات ترميم محدودة انطلقت أخيرا، بينما تعاني أغلبية المواقع الأثرية المتضررة من غياب الجهود لإعادتها إلى الحياة لاسيما والاحتلالين الاميركي والتركي وعصابات قسد  التي تحتل بحماية الاحتلال الاميركي الشرق السوري وقطعان

موضع الجلجلة

موضع الجلجلة

موضع الجلجلة نشاهد في الجهة الشرقية لموضع إنزال الجسد المقدس عن الصليب, درج شديد الانحدار, الذي يصل الى منطقة الصليب االمحيي موضع صلب وموت السيد المسيح الذي غفر بدمه الكريم خطايا البشرية بعمل الفداء, وهو وضع الجلجلة او الجلجثة بالعبرية أو موضع الجمجمة حسب ما ذُكر في إنجيل يوحنا البشير, توجد ايضا ثلاثة من الدرج

القديس روفائيل هواويني

اخترت لك

اخترت لك  _ في الخبر الذي ننشره أدناه، والذي مرعليه حوالي مائة وعشر سنوات، نقلاًعن مجلة ” الكلمة “الصادرة عن مطرانية اميركا الشمالية الأنطاكية الأرثوذكسية/ بروكلن – نيويورك / لمنشئها مثلث الرحمات المطران روفائيل هواويني الدمشقي(1)” رئيس الرسالة السورية الأرثوذكسية في أميركا الشمالية”،في عددي المجلة 1 و2 كانون الثاني 1909 _ (والذي اُعلنت قداسته ودخل

كاتدرائية سرجيو بوليس ( الرصافة)

سرجيوبوليس ( الرصافة) الابرشية الانطاكية الشهيدة

  سرجيوبوليس ( الرصافة) الابرشية الانطاكية الشهيدة مقدمة اشتهرت البادية السورية، منذ أقدم العصور، بمدن وقصور ومنشآت، من كل نوع، رائعة التخطيط، مترفةَ البنيان، اندثر أكثرها فلم يبقَ قائماً منها اليوم سوى خرائب متناثرة في جَلبات الواحات، وبين الرمال. وربما تحدّت بعض الأعمدة الرشيقة، والجدران والنقوش عوامل الزمن وافتئات الإنسان، فظلّت منتصبةً تُثير الخيال، عندما

أطلال كنيسة في آثار ادلب

هندسة الكنائس القديمة في سورية/ الجزء الثاني

هندسة الكنائس القديمة في سورية الجزء الثاني مقدمة مقارنة في قباب الكنائس يتتبع تاريخ القباب الرومانية والرومية البيزنطية معمارية القباب في جميع أنحاء الإمبراطورية الرومانية القديمة واستمرارها في العصور الوسطى، اي في امبراطورية الروم البيزنطية. كانت القباب عناصر معمارية مهمة في كلتا الفترتين، وكان لها تأثير واسع على الأنماط المعاصرة وما بعدها، من العمارة الاسلامية