الكاتدرائية المريمية في دمشق انموذج للكاتدرائيات الرومية الكلاسيكية

العمارة الكنسية الرومية

العمارة الكنسية الرومية تمثل العمارة البيزنطية إحدى المراحل أو الفواصل التاريخية الهامة في مسيرة الحضارة المعمارية العالمية، وقد اقترنت بولادة المسيحية (فجر المسيحية) في أوربة،حيث كان يطلق عليها تسمية الإمبراطورية الرومانية الشرقية، او امبراطورية الروم… ومنذ القرن السادس عشر اسماها علماء الكنيسة الغربية الامبراطورية البيزنطية لنزع صفة الرومانية عنها بما يعاكس الواقع التاريخي ولحر الرومانية

تكريم الكنيسة للسيدة العذراء

تكريم الكنيسة للسيدة العذراء

تكريم الكنيسة للسيدة العذراء للعذراء مريم من بين جميع القديسين مكانة خاصة، والأرثوذكسيون يعظمونها باعتبارها (أشرف من الشيروبيم وأرفع مجداً بغير قياس من السيرافيم). وفي حين تُعظّم وتُكرّم والدة الإله بهذا الشكل، فمن المهم الملاحظة أن الكنيسة الأرثوذكسية لا تدعو أبداً إلى عبادتها كعبادتنا لله. فالتمييز واضح جداً في التعبير اللغوي الخاص باللاهوت اليوناني فهناك

الكاتدرائية الشهيدة آجيا صوفيا

“القداس الذي لم يكتمل”..صوت آيا صوفيا..يارب ارحم

    ·  القديس المعلِّم يوحنّا الذهبيّ الفمّ فاق على منابر القسطنطينيّة سمعان العامودي بأيا صوفيا في القسطنطينيّة.. الرائي  القداس الذي سوف يكتمل “القداس الذي لم يكتمل”..صوت آيا صوفيا..يااارب ارحم . ΑΓΙΑ ΣΟΦΙΑ آيا صوفيا https://youtu.be/AG8PZ4oSvaw قبل سقوط القسطنطينية بيد العثمانيين بعد سماح الله بذلك لتأديبنا، و داخل كنيسة الحكمة الالهية (آيا صوفيا) الضخمة الرائعة الجمال،

الكاتدرائية الشهيدة آجيا صوفيا ,والقسطنطينية المنكل بها

صفحة سوداء في تاريخنا الرومي الارثوذكسي اجتياح القسطنطينية واستباحتها

صفحة سوداء في تاريخنا الرومي الارثوذكسي اجتياح القسطنطينية واستباحتها في الجناز الذي أقامته الجمعية الثقافية الرومية  في بيروت بمناسبة ذكرى إستباحة القسطنطينية الأليمة يوم 29 إيار 1453، ألقى رئيسُ الجمعية البروفسور نجيب جهشان كلمةَ شكرٍ لله وللكهنة الذين أقاموا الذبيحة الإلهية وللشعبِ المشارك في المناسبة، تطرق فيها الى ذلك الحدث الأليم ودعا الرومَ لينفضوا عنهم

الامبراطور الشهيد قسطنطين الحادي عشر

سقوط القسطنطينية 28 ايار 1453 من الأيام الأخيرة قبل سقوط عاصمة الروم “القسطنطينية العظمى” .

سقوط القسطنطينية 28 ايار 1453 من الأيام الأخيرة قبل سقوط عاصمة الروم “القسطنطينية العظمى” . ندرج هنا في موقعنا مانشرته صفحة نسور الروم الامينة على هذه الوديعة التي نعتز بها ونفتخر( الروم  وحضارتهم وماانجزوه واجدادنا منهم)بثلاثة منشورات متتابعة تلخص حالة شعبنا الرومي في عاصمتنا الشهيدة القسطنطينية ليلة اجتياح غيلان ماقبل التاريخ لدرة وزهرة المدائن وقبلة