التغيرات التي طرأت على الكنائس اللاخلقيدونية "المشرقية" بعد انفصالها عن الكنيسة الجامعة الأرثوذكسية الأم

التغيرات التي طرأت على الكنائس اللاخلقيدونية “المشرقية” بعد انفصالها عن الكنيسة الجامعة الأرثوذكسية الأم

التغيرات التي طرأت على الكنائس اللاخلقيدونية “المشرقية” بعد انفصالها عن الكنيسة الجامعة الأرثوذكسية الأم كتبه يانيس قسطندينيدس وأندرولا خاص بصفحة إيماننا الأرثوذكسي القويم هذا المقال هو من أجل توضيح الحقائق فقط، ولكن قد تكون الحقائق أحياناً صادمة.. بعد انعقاد المجمع المسكوني في خلقيدونية سنة ٤٥١م، تم اتخاذ قرارات بنفي بابا المصريين ديوسقورس وتجريده من منصبه وجعل

اعتناق المشاهير الإسلام... إيمان أم براغماتية؟

اعتناق المشاهير الإسلام… إيمان أم براغماتية؟

اعتناق المشاهير الإسلام… إيمان أم براغماتية؟ من بين القضايا المثيرة للجدل والتي تشغل الرأي العام، إشهار بعض المشاهير إسلامهم لأسباب مختلفة، من الملاكم محمد علي كلاي إلى مصمم الرقص موريس بيجار Maurice Béjart، مروراً بالمفكر روجيه غارودي Roger Garaudy، وانتهاء بالمغني يوسف إسلام، عدا الكثير من الشخصيات التي لا يتسع المجال هنا لذكرها. في العالم

أحذر "الخرزة الزرقاء" تجلب الشيطان

أحذر “الخرزة الزرقاء” تجلب الشيطان

أحذر “الخرزة الزرقاء” تجلب الشيطان هل فكرتم يوما لماذا لون الخرزة أزرق وما علاقة الوشم بالخرزة الزرقاء؟ وما هو السر الذي يكمن وراء العين والخرزة الزرقاء؟ لماذا يعلق الناس خرزة زرقاء فوق ابواب بيوتهم وعلى ثياب الأطفال الرضع؟ هل فكرتم لماذا البدو وسكان الارياف يضعون نقط زرقاء على وجوههم و ايديهم؟ الجواب لأن الخرزة الزرقاء

مسيح دجال، وطقوس مريبة، وهتلر قديساً!.. تعرّف على الكنيسة البالمارية حديثة المنشأ الآخذة في التوسع

مسيح دجال، وطقوس مريبة، وهتلر قديساً!.. تعرّف على الكنيسة البالمارية حديثة المنشأ الآخذة في التوسع مقدمة… على الرغم من أن أتباع هذه الكنيسة يدعون كونها مذهباً كاثوليكياً، غير أن الملاحظ يرى بوضوح بعدهم التام عن كل القيم الكاثوليكية المعروفة. رؤى عن المسيح الدجال، وهتلر قديساً، وممارسات مذهبية غريبة، وبابا بدون عيون.. نعم إنها قصص من

ذئاب بثياب حملان

شهود يهوه…أعداء الله

شهود يهوه…أعداء الله أعداء الله أعني بهم “شهود يهوه”، فهم أعداء الله بلا منازع. وذلك لأنهم يحاربون رعيّة ابنه الوحيد، إذ يقتحمون بيوت المؤمنين -وخصوصاً من هم قليلو الخبرة وضعيفو النفوس- ويهتكون حرمتها، ويبيحون لأنفسهم أن يَصُولوا ويجولوا في تشويه المعتقَد الحقّ، ويقولوا ما طاب لهم في أمر الله المثلّث الأقانيم، وألوهيّة السيّد، وتكريم والدة