البطريرك صفرونيوس الدمشقي المكافح الاكبر ضد المونوليتية

المونوتيلية أو مذهب المشيئة الواحدة

المونوتيلية  أو مذهب المشيئة الواحدة محاولة الاتحاد في المحاولات المتعبة التي بذلها الاباطرة، واهمهم هرقل ومعه رئاسات الكنيسة الارثوذكسية في القسطنطينية وانطاكية والاسكندرية واورشليم لإعادة اليعاقبة الى حضن الكنيسة  الواحدة، بالرغم من التعنت والفوقية، والانتماء للفرس ثم للمسلمين ومساعدتهم ضد الروم دولة وكنيسة. وماجر ذلك من استشهاد الالوف كما مر معنا، وقتل عدد من البطاركة

المجمع المسكوني الرابع خلقيدونية 451م

 المجمع المسكوني الرابع والطبيعة الواحدة

 المجمع المسكوني الرابع والطبيعة الواحدة جاءت هذه البدعة ونمت بعد المجمع المسكوني الرابع المنعقد في خلقيدونية العام 451م لتخمد في سورية وفلسطين ومصر شعلة الأفكار وتطلق عاصفة الاضطرابات في سورية السعيدة لتجعلها مقسمة وحزينة… لقد وجد التعليم بالطبيعة الواحدة مدخلاً الى الاوساط الشعبية عن طريق رهبان متعصبين. واساء اصحاب هذا التعليم فهم الصيغة العقائدية التي

الهرطقات الجزء الثالث

تابع الهرطقات…ج3 النسطورية

  تابع الهرطقات…ج3 النسطورية مذهب هرطوقي يقول بأن يسوع مكون من شخصين الهي هو الكلمة، وانساني او بشري هو يسوع. فبحسب النسطورية لايوجد اتحاد بين الطبيعتين البشرية والالهية في شخص يسوع المسيح. بل مجرد صلة بين الانسان والالوهة، وبالتالي لايجوز اطلاق اسم والدة الاله على السيدة العذراء كما تفعل الكنائس الارثوذكسية والكاثوليكية. فمريم لم تلد

الهرطقات الجزء الثالث

تابع الهرطقات والشيع الجزء الثاني

تابع الهرطقات والشيع الجزء الثاني الغنوصية لما ظهرت المسيحية، دخل البعض من اتباع المعرفة الحقيقية العالية فيها، ولكنهم مزجوها، وكونوا من مزجها بتعليم المسيحية الديني طرائق هرطوقية معروفة باسم غنوستية. التعليم الديني الحقيقي الغنوصي كان في اساسه مبادىء الفلسفة اليونانية، واللاهوت اليهودي، والديانات الشرقية وخصوصاً زورا أسترا. كان الغنوصيون يفرضون في طريقتهم حلاً لاجدال فيه

الهرطقات الجزء الثالث

الهرطقات والشيع في المسيحية الاولى

الهرطقات والشيع في المسيحية الاولى كان من الطبيعي ان يتكون في الكنيسة نتيجة لدخول اليهود والوثنيين فيها بادىء الامر، الذين لم يريدوا ان يرفضوا ديانتيهما الاساس، لذلك مزجوا التعليم المسيحي بآراء وثنية ويهودية، وكان من الطبيعي أن تظهر ضلالات بشأن كل نظام تعليم الايمان المسيحي وليس بشأن نقطة ما لوحدها. 1- الهراطقة المتهودون ظهرت هذه