ماذا حصل ليل الثلاثاء 29 أيار 1453؟

ماذا حصل ليل الثلاثاء 29 أيار 1453؟

ماذا حصل ليل الثلاثاء 29 أيار 1453؟ وما رأيُنا بما حصل؟ كان الروم (أي الروم الأرثوذكس) يعتزّون بأن عاصمتهم القسطنطينيّة كانت وريثة الأمبراطوريّة الرومانيةالعظيمة، وكانت الأمينة على تقليد كنسية المسيح. وكانوا في كل مرةٍ تُخاض ضدّهم حربٌ، يُسارعون إلى السيّدة شفيعة المدينة، ويرفعون أيديهُم وقلوبهم صوبها، وهُم واقفون في كاتدرائيّة آجيا صوفيا، أكبر وأقدم كنيسة

أبجديات ثلاث تتشابه إلى حد التطابق ...

أبجديات ثلاث تتشابه إلى حد التطابق …

أبجديات ثلاث تتشابه إلى حد التطابق … 1- الفينيقية واليونانية (الرومية)  والمدقق فيهما يشعر أنهما أبجدية واحدة . وقدموس سكن قرب أثينا وأسس طيبة هناك ، والفينيقيون أيام المسيح كانوا قد ذابوا بالحضارة الهلينية تماما وصاروا جزءاً منها و تحدثوا اليونانية في بيوتهم ، وكتبوا بها . وصارت لغةُ السكان في سواحل المشرق ومدنه الكبرى

الظاهر بيبرس البندقداري

المماليك وتأثيرهم السلبي على المسيحية في انطاكية العظمى وسائر المشرق

المماليك وتأثيرهم السلبي على المسيحية في انطاكية العظمى وسائر المشرق مقدمة ادى توسع المغول واتجاههم نحو الغرب الى فرار عدد من القبائل التركية من وجههم. والتجأ بعض هؤلاء الى آسية الصغرى واستقروا فيها ودخل البعض الآخر الشرق العربي. واهم هؤلاء الخوارزميون. ولما جلس الملك الصالح ايوب سابع الملوك الايوبيين على عرش السلطنة في مصر، رأى

باب بولس

وقوع سورية وكرسيها الانطاكي تحت ظلم الاحتلالات المتنوعة

وقوع سورية وكرسيها الانطاكي تحت ظلم الاحتلالات المتنوعة   لاحظنا ان سورية وعاصمتها انطاكية اضافة الى فلسطين ومصر وشمال افريقيا كانت تقع في الدولة الرومانية، ومن مراجعة مامر من احداث عسكرية ودينية في القرن السادس الى مطلع القرن السابع، نصل الى نتيجة مريرة عن العوامل الرئيسة التي سهلت اقتحام العرب المسلمين الشرق المسيحي، واحتلاله وهددت

صور شهداء ارمن تمت ابادتهم

الإبادة الأرمنيّة بعيون تركيّة

الإبادة الأرمنيّة بعيون تركيّة قراءة في كتابيّ “الفعل المشين” و”أوامر القتل” للباحث التركي تنار آكجام  على أعتاب الذكرى الـــــــ 107 للإبادة الأرمنية نحاول قراءة ما جرى من وجهة نظر تركية عبر استعراض كتابين للباحث التركي (تنار آكجام)، الذي أصدر كتابين مهمين لإعادة وضع النقاط على حروف الإبادة التي تعرّض لها الأرمن. الكتابان، قام بترجمتهما الأرمني السوري