بلاد_الشام_قبل_الاسلام

بادية الشام قبل الإسلام

بادية الشام قبل الإسلام بلاد الشام قبل الإسلام أطلق اسم بلاد الشام قبل الإسلام على جزء من أراضي المشرق العربي الواقعة في جنوب غرب قارة أسيا، والتي تمتد من السواحل الشرقية للبحر الأبيض المتوسط وحتى حدود بلاد العراق، وتمثل أراضيها اليوم مجموعة من الدول العربية وهي “الأردن ولبنان وسوريا وفلسطين بأراضيها القديمة “الضفة وقطاع غزة”،

المسيحية في مكة والآثار المسيحية في الخليج العربي

المسيحية في مكة والآثار المسيحية في الخليج العربي

المسيحية في مكة والآثار المسيحية في الخليج العربي قبيل ظهور الإسلام، في حقبة ما يسمّى في التاريخ الإسلاميّ بـ”الجاهليّة”، كان يوجد في مكّة، المدينة التي شهدت ولادة محمّد بن عبد الله رسول الإسلام، جماعات مسيحيّة. وقد استمر هذا الوجود إلى ما بعد وفاة محمّد. لقد دخلت المسيحيّة إلى الحجاز، المنطقة التي تشمل مكّة ويثرب (المدينة

تفسير ألفاظ ليتورجية كنسية يونانية مستعملة في الكنيسة الرومية الأرثوذكسية

تفسير ألفاظ ليتورجية كنسية يونانية مستعملة في الكنيسة الرومية الأرثوذكسية

تفسير ألفاظ ليتورجية كنسية يونانية مستعملة في الكنيسة الرومية الأرثوذكسية الاينوس: AINOS: أي التسابيح، وسميت كذلك لأنها ترتل أمام كل آية من المزمور 150 والتي تبدأ بلفظة “سبحوا” وترتل في نهاية صلاة السحر إذا كانت مطلوبة بعد المزمور 150. الأنافثمي: ANAVATHMI: تعني مراقي ومدارج. هي في الأصل المزامير 119- 133 التي كانت ترتل على الدرج

البطريرك اغناطيوس الرابع

مثلث الرحمات البطريرك اغناطيوس الرابع يجيب:”من نحن ياصاحب الغبطة؟”

مثلث الرحمات البطريرك اغناطيوس الرابع يجيب:”من نحن ياصاحب الغبطة؟” ليكن ذكرك مؤبداً ايها المثلث الرحمات ابينا البطريرك اغناطيوس الرابع شيخ أنطاكية ومعلمها… وسأله مرة ايلي سالم (رئيس جامعة البلمند ووزير الخارجية اللبناني الأسبق): من نحن، صاحب الغبطة؟ فأجاب مثلث الرحمات البطريرك: ” نحن انطاكيون، ذرّية الكنيسة الأصلية التي أسسها القديس بولس. نحن كنيسة الشرق، شرقيون

المسيحية في الخليج العربي والجزيرة العربية

اضاءات على مسيحية الجزيرة العربية… المسيحية في الخليج العربي

اضاءات على مسيحية الجزيرة العربية المسيحية في الخليج العربي ضوء بسيط هذه المنطقة كانت تُدعى، في القرون المسيحية الأولى “بيت قطرايه”، ومن هذا الإسم إشتقَّ إسمُ دولة قطر الحالية. تتميَّزُ هذه المنطقة بطابعِها الصحراوي حيث كانت الحياةُ البشريةُ صعبةً للغاية، وكانت تقتصرُ على مدنٍ صغيرةٍ على شاطئ البحر لأنَّ الداخلَ كان رملياً وحاراً وجافاً. جاءت