المجاهد الارثوذكسي الكبير عقلة القطامي

المجاهد الارثوذكسي الكبير عقلة بك القطامي

المجاهد الارثوذكسي الكبير  عقلة بك القطامي مقدمة لا انكر ولا ادعي المعرفة عن هذا العلم الوطني الكبير ابن ابرشية بصرى حوران وجبل العرب واول تعرفي عليه كان من خلال خبر قاله لي عرضاً مختار القصاع المرحوم زيد القطامي ابو جهاد الذي كان يقطن مؤقتاً مع عائلته في غرفة بحرم كنيسة الصليب المقدس وصار يمارس فيها

دار البطريركية بدمشق

مستشفى القديس بندلايمون العظيم في دمشق/ مستشفى الروم الدمشقي

مستشفى القديس بندلايمون العظيم في دمشق/ مستشفى الروم الدمشقي   مقدمة تاريخية – تدلنا الترويسة الموجودة على اوراق الجمعية ان التأسيس الأولي كان للمستشفى وجمعيته جمعية السيدات الارثوذكسية لمستشفى القديس بندلايمون العظيم في دمشق الى عام 1894 زمن البطريرك اسبريدون وهو آخر بطريرك يوناني اعتلى السدة الأنطاكية بين 1891-1898 حيث اكرهته المقاطعة الدمشقية الشعبيةعلى الاستقالة

نجمة سورية بلا منازع البطلة غادة شعاع

البطلة السورية الصبية الظبية غادة شعاع

البطلة السورية الصبية الظبية غادة شعاع لم تكن تحلم غادة شعاع، التي كانت في طفولتها تركض خلف الأرنب في مدينتها الصغيرة محردة، أنها ستركض في أرقى ستادات العالم، وتنافس النخبة، وتتربع على أعلى العروش، وتتوج بأغلى الميداليات التي يحلم بها أي رياضي. وكانت شعاع وما زالت وستبقى لعشرات السنين المقبلة، ظاهرة و بطلة استثنائية في

سليم قبعين

سليم قبعين

سليم قبعين مدرسٌ وصحفيٌّ وأديبٌ وشاعرٌ ومؤرِّخ فلسطيني، ويُعدُّ من أوائلِ المترجِمينَ العربِ الذين عرَّفوا القارئَ العربيَّ بالفكرِ والأدبِ الروسيِّ — من لغتِه إلى اللغةِ العربيةِ مباشَرةً — في النصفِ الأولِ من القرنِ العشرين؛ حيث قطعَ شوطًا طويلًا في هذا المِضمار. ومثَّلَ «قبعين» علامةً فارقةً في أدبِ عصرِه وشكَّلَ الاتجاهاتِ الأدبيةَ والفكريةَ لتلك الحِقْبة. سليم

شعار بطريركية انطاكية

مكانة أنطاكية العظمى في الفكر المسيحي

مكانة أنطاكية العظمى في الفكر المسيحي أنطاكية العظمى أول الكنائس التي أقامها الرسل الاطهار، وهي كنيسة امتلكت الشرقين الاوسط والاقصى وان بدأت كنيسة للعاصمة الرومانية “عين الشرق الروماني كله” كنيسة للمدينة الشهيرة انطاكية… انطاكية الجميلة بأوابدها وفنونها ومدارسها الفلسفية وبغابة دفنة الاسطورية وفق الاساطير، ولكنها مسيحياً هي التي يُسجل لها شرف تسمية المسيحيين بهذه التسمية