” اللي استحوا ماتوا…”

” اللي استحوا ماتوا…” قصة مثل من الأمثال الشامية الدارجة… * توطئة من المعروف انه لم يكن ثمة حمامات للبيوت في كل المدن القديمة، ومنها دمشق وسواها، بل كانت تنتشر الحمامات منذ العهود القديمة البابلية والهلينية والرومانية والبيزنطية والاسلامية بعهودها الأموية والعباسية و… وصولاً الى مابات يُعرف بالحمامات العثمانية، وكانت تنتشر الحمامات العامة في كل

رحلة الى الجزائر لم تمحَّ من الذاكرة…

رحلة الى الجزائر لم تمحَّ من الذاكرة… اثناء خدمتي الوظيفية في رئاسة مجلس الوزراء، وكنت معاوناً لمدير النظيم والادارة ومكلفاً بملف التنمية الادارية، أُوفدت مع زميلين لي للمشاركة في اجتماع دوري المنظمة العربية للتنمية الادارية حيث كان يُعقد دورياً مرة كل سنتين في عاصمة من العواصم العربية، وكان ذلك في تشرين الأول من عام 1996

قصة مثل… ” ماحدا بالدنيي مستريح الا ابو جريح”

قصة مثل… ” ماحدا بالدنيي مستريح الا ابو جريح” يحكي انه كان انسان اناخت عليه الدنيا بكل أثقالها، ففقد ثروته وسرقت امواله وابتلي بالأمراض، وصار على الدوام يبكي بكاءً مراً حتى رقت عليه القلوب وصاروا يزورونه معزين ليشدوا من عزيمته وقد قارب على الانهيار وكل واحد منهم كان يقول له مشدداً:” خفف من همومك لأن

الطباعة العربية في أوروبة

الطباعة العربية في أوروبة تمهيد مما لاشك فيه ان اختراع الطباعة كان ثورة معرفية وضعت البشرية على معارج الحضارة وصولاً الى واقعنا الحالي…  هي من أعظم تجليات الوعي البشري. ولكن الكتابة هي التي قد جعلت الانسان يؤرخ ماعبر به عن تفوقه على المخلوقات الأخرى الكثيرة التي تعيش معه على الأرض وهو الأمر الطبيعي فهو الكائن

رقص السماح…

رقص السماح… نسعد جداً عندما نشاهد هذه الرقصة، والراقصات الجميلات كالفراشات تتطايرن وتتمايلن على انغام موشحات اندلسية وحلبية… ولا شك في ان الذين يعرفون تاريخ هذا الفن الجميل هم قلة، ولا شك ايضاً ان إعادة إحياء هذا الفن، رقص السماح، الذي هو مبهر للعيون، ويسحرها بعودة الذكريات الجميلة الى الأذهان عن ايام عظيمة في تاريخ