عمل فني يصور حروب الفرنجة

من يوقظ العملاق الغارق في سباته؟

من يوقظ العملاق الغارق في سباته؟ تمهيد يستهلّ امين معلوف كتابه، “الحروب الصليبية كما رآها العرب”، كالتالي: “خلال الحملة الصليبية وعندما احتل الفرنج انطاكية وتابعوا طريقهم إلى القدس فاحتلوها وعاثوا فساداً وقتلاً وتدميراً في الأرض، ذهب أبي سعد الهروي قاضي دمشق إلى بغداد ليستثير الهمم وينبّه المسلمين ويشعرهم بالعار. فقاد رفاقه إلى المسجد يوم الجمعة في

الشهيد في الكهنة خريتستوفورس بطريرك انطاكية +967م

الشهيد في الكهنة خريستوفورس بطريرك أنطاكية (+967م)

الشهيد في الكهنة خريستوفورس بطريرك أنطاكية (+967م) ملاحظة: كاتب سيرة القدّيس الشهيد خريستوفورس هو تلميذه إبراهيم بن يوحنا الإنطاكي، وقد كتبها، فيما يبدو، بين العامين 1025 و1035م. لم يرد خبره في أي من السنكسارات المتداولة اليوم. استرددناه من المخطوطات القديمة. + من هو؟ اسمه، في أول الأمر، كان عيسى، وهو من مواليد مدينة السلام، بغداد.