الاستقبال العاطفي والرسمي من رعية الزبداني

غبطة البطريرك يوحنا يقيم صلاة الشكر في كنيسة رقاد السيدة العذراء في الزبداني الاحد ٢٢ كانون الثاني ٢٠٢٣

غبطة البطريرك يوحنا يقيم صلاة الشكر في كنيسة رقاد السيدة العذراء في الزبداني الاحد ٢٢ كانون الثاني ٢٠٢٣ غبطة البطريرك يوحنا يقيم صلاة الشكر في كنيسة رقاد السيدة العذراء في الزبداني ويؤكد:” أن مخططات التفرقة والحقد عند البعض قد سقطت ونحن باقون وثابتون”. دمشق، ٢٢ كانون الثاني ٢٠٢٣ ” أحببت جمال بيتك يا رب” هكذا

البطريرك يوحنا العاشر والبلمند

جامعة البلمند

 جامعة البلمند  في العام 1979 انتُخب إغناطيوس  الرابع (هزيم) بطريركًا على كنيسة أنطاكية وسائر المشرق ( الكرسي الأنطاكي المقدس) ليغدو البطريرك إغناطيوس الرابع. تابع غبطته الإشراف على نموّ البلمند وبلغت جهوده ذروتها، عندما بادر إلى تأسيس جامعة البلمند ما، اعتُبر مساهمة فاعلة من الكنيسة في النموّ الروحي والثقافيّ للبنان الحديث. أنشئت الجامعة في العام 1988

المرحوم الاب د. يوحنا اللاطي

دمعة حرى على راحل كريم…

دمعة حرى على راحل كريم… ابكيتني عن بعد… اعذرني ايها الصديق والاب الجليل يوحنا اللاطي الدكتور والمدرس في كلية الآداب / قسم اللغة الفرنسية وعالم اللسانيات والمدون الموسيقي البيزنطي والباحث في الموسيقى الرومية صاحب الصوت الرخيم المطواع واللحن الجزل رفيق الدرب في البحث التاريخي الموسيقي البيزنطي… لاني لم أشارك في حضور عرس انتقالك إلى السماء

دار مطرانية بغداد للروم الارثوذكس وبداخلها كاتدرائية القديس جاورجيوس

كاتدرائية القديس جاورجيوس للروم الارثوذكس في بغداد

كاتدرائية القديس جاورجيوس للروم الارثوذكس في بغداد نبذة في الكاتدرائية تم بناء كاتدرائية القديس جاورجيوس في بغداد عام 1976 من قبل المهندس فاهرام ستراك على عكس الكنائس الآشورية الكلدانية، تعد كاتدرائية القديس جاورجيوس للروم الارثوذكس استثنائية في وفرة الزخرفة البيزنطية فيها. كقبتها النصف دائرية، الدرابزون الموجود فوق المدرج، جدران الواجهات والحنية، الأيقونات، وأخيراً الأعمدة المغطاة

المعاون البطريركي المطران لوقا الخوري اسقف صيدنايا

المعاون البطريركي المطران لوقا الخوري اسقف صيدنايا

المعاون البطريركي المطران لوقا الخوري اسقف صيدنايا مقدمة واجبة يقضي الواجب والاخلاق ان نضيء على هذا العلم الاكليريكي الموقرصاحب البسمة الدائمة والاخلاق العالية، الذي كان همه منصبا على كل النواحي الانسانية والوطنية في كل مكان  وضعته به القيادة الكنسية الانطاكية لرعاية قطعيها المشتت فكان الراعي الامين الذي لمها  من شتات الهجرة والعمل، واوجد لها امكنة