الرب يسوع

يَسُوع النَّاصِرِيّ آدَم الثَّانِي

  يَسُوع النَّاصِرِيّ آدَم الثَّانِي سُمِّيَ ربنا، له المجد، “المسيح” لأنه مُفْرَز ومُكَرَّس للخدمة والفداء، وُعِدَ بمجيئه حالًا بعد السقوط (تك 3: 15)، فإن المسيح هو المقصود بنسل المرأة (غل4:4)،  والشيطان وخدامه بنسل الحية. وسحق  الشيطان وأتباعه عقب المسيح يراد به أنهم آلموه وقتلوه غير أن المسيح سحق رأس  الشيطان ونسله إذ انتصر على الخطيئة والموت. وكان العبرانيون

بطريرك اورشليم القديس صفرونيوس الدمشقي

أبونا الجليل في القدّيسين صفرونيوس بطريرك أورشليم ‏‏(القرن7م‎(‎

 أبونا الجليل في القدّيسين صفرونيوس بطريرك أورشليم السيرة الذاتية ولد صفرونيوس الذي يعني اسمه “العفة” في دمشق من أبوين تقيين عفيفين، بلنثوس وميرا. كان ذلك حوالي العام 550م، تمتع صفرونيوس بطاقات عقلية كبيرة وبموهبة شعربة فذه. جمع بين الحكمة والعفة وأتقن الفلسفة فلُقب ب “الحكيم”. وإذ رغب في اقتناء الحكمة الروحية، زار الأديرة والمناسك وخرج

أؤمن بكنيسة واحدة

أؤمن بكنيسة واحدة…

أؤمن بكنيسة واحدة… . الوعد بتأسيسها . لقد وعد يسوع المسيح تلاميذه بتأسيس كنيسته على صخرة الإيمان وكان ذلك أثناء حديثه إلى بطرس الرسول كما جاء في إنجيل متى البشير “ولما جاء يسوع إلى نواحي قيصرية فيلبس، سأل تلاميذه قائلاً: من يقول الناس إني أنا. فقالوا. قوم يوحنا المعمدان. وآخرون إيليا. فقال لهم وأنتم من

بولس الرسول

بولس رسول الأمم…رسول الجهاد الامين…المشرع الاول للمسيحية… أو بولس الطرسوسي أو شاؤول

بولس رسول الأمم…رسول الجهاد الامين…المشرع الاول للمسيحية… أو بولس الطرسوسي أو شاؤول مقدمة أسماء وألقاب متعددة كلها تعود إلى أحد أعمدة الكنيسة، إنه القديس بولس الرسول الذي ولد في حوالي السنة الخامسة ميلادية في مدينة طرسوس (آسية الصغرى وتقع في ابرشية كيليكيا احدى ابرشيات الكرسي الانطاكي الشهيدة)، ويقال أن ولادته كانت بين الخامسة والعاشرة ميلادية،

الكتاب المقدس/ العهد الجديد باللغة اليونانية

العهد الجديد كتب باليونانية في بيئة غير يونانية…

العهد الجديد كتب باليونانية في بيئة غير يونانية… الانجيل المقدس بعهده الجديد له قصة طويلة… الاسكندر المقدوني فتح المنطقة الشرق أوسطية، ووصل الى الصين، وفي كل مراحل حملته هذه ترك بصمات يونانية واضحة وخاصة لجهة الآثار اليونانية في كل تلك المناطق، فتيوننت الدنيا المعمورة التي حملت تسمية (المسكونة). في الاصحاح الثاني من أعمال الرسل نرى