كنيسة القديس جاورجيوس في ازرع تعود الى مطلع القرن الخامس

هندسة الكنائس القديمة في سورية/ الجزء الاول

هندسة الكنائس القديمة في سورية الجزء الاول مقدمة عامة في عمارة الكنيسة نعني بعمارة الكنيسة  عمارة مباني الكنائس المسيحية. وقد تطورت عمارة مباني الكنائس على مدى ألفي سنة مسيحية، جزئياً عن طريق الابتكار وجزئياً عن طريق محاكاة الأساليب المعمارية الأخرى، فضلاً عن الاستجابة لتغير المعتقدات والممارسات والتقاليد المحلية.  منذ نشأة المسيحية وحتى الوقت الحاضر، كانت

قلعة دمشق

عبق الياسمين الدمشقي المعتق

عبق الياسمين الدمشقي المعتق حكايات التاريخ القديم والحديث، قصص ونوادر لا يعرفها إلا رواتها. طرائف في السياسة وشخصياتها، طرائف في الفن وأبطاله، طرائف اجتماعية وأدبية.. سرد لقصص دمشقية حُفرت في ذاكرة جيل لم يبقَ منه إلا القليل ليحكوه لأبنائهم وأحفادهم. قليلون يعلمون أن فرشاة الأسنان دخلت إلى مدينة دمشق بدلاً عن نبتة المسواك عام 1914،

القواص ...الباشا

 القواص الباشا…

 القواص الباشا… لمن لايزال يتذكره… ولمن لايعرف شيئاً عنه وعن القواصين… – وهو المرحوم متري الباشا قواص البطاركة الكسندروس طحان وثيوذوسيوس ابو رجيلي واول عهد البطريرك الياس معوض… ورثها عن أبيه الذي كان قواص البطريرك غريغوريوس حداد ثم الكسندروس طحان… الصورة تعود الى عام ١٩٥٤ في ساحة البطريركية وتحت الرواق الملاصق للبناء الغربي… وكان في

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903

مطران حلب والاسكندرونة ابيفانيوس السمرا الدمشقي 1902-1903 توطئة… ابرشية حلب من الابرشيات الهامة في تاريخنا الانطاكي وقد قدمت العديد من البطاركة العظام امثال البطريرك افتيموس كرمة والبطريرك مكاريوس بن الزعيم زالبطريرك اثناسيوس الدباس الدمشقي…وكانت رافدة للايمان الارثوذكسي القويم  ولكنها كانت بالتالي من اهم الابرشيات التي اعتنقت الكثلكة  عام 1724 فانخفض عدد ارثوذكسييها بشكل حاد، ولكن

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي بعد تسقيفه متروبوليتاً

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي تمهيد معلومات عن منطقة وأبرشية ارضروم  ابرشية ارضروم هي الابرشية الشهيدة الثالثة من أبرشيات الكرسي الانطاكي الثلاث الشهيدة، وهي كيليكيا وديار بكر، وأرضروم والتي هي في آسيا الصغرى وتقع في اقصى الناحية الشمالية الشرقية من الأناضول وقد استشهدت مابين اواخر القرن التاسع عشر واوائل القرن العشرين بالمجازر التركية- الكردية