من اين أتت "القبة البصلية الشكل" الى الكنائس الروسية؟ وإلامَ ترمز؟ .. ل دمشق ... دور؟

من اين أتت “القبة البصلية الشكل” الى الكنائس الروسية؟ وإلامَ ترمز؟ .. ل دمشق … دور؟

من اين أتت “القبة البصلية الشكل” الى الكنائس الروسية؟ وإلامَ ترمز؟ .. ل دمشق … دور؟ الكنائس الروسية تنفرد بالقباب البصلية الشكل فمن اين اتى هذا الشكل؟ اجابت صفحة نسور الروم على ذلك حيث كتبت واضفنا عليها بتصرف توضيحي (أدناه) ١- تجدر الاشارة بداية الى ان قبب الكنائس الروسية قبل الغزو المغولي التتاري لروسيا عام

ضابط الإيقاع الدمشقي… كلّ الطرق تؤدي إلى سورية

ضابط الإيقاع الدمشقي… كلّ الطرق تؤدي إلى سورية   لا أحد من العارفين والمطلعين على موازين القوى المترتبة على خسارة الأميركان وهزيمتهم المدوية في ديارنا سيستغرب وصول كلّ رموز الحرب الكونية على سورية تباعاً إلى دمشق، بضوء أخضر أميركي ساطع. كل ما هنالك أنه ثمة توقيت لكلّ تابع والكلّ واقف بالدور. وصول وزير خارجية الإمارات

شعار الارثوذكسية

موجز تاريخ الكنيسة في القرون السابع عشر والثامن عشر والتاسع عشر والعشرين/ الجزء السادس

موجز تاريخ الكنيسة المسيحية في العالم الجزء السادس نتابع في هذا الجزء السادس موجز تاريخ الكنيسة في القرون السابع عشر والثامن عشر والتاسع عشر والعشرين القرن السابع عشر روسيا زمن اضطراب دخلت روسيا في هذا القرن بفترة اضطراب، اعقبت وفاة القيصر باصيل شويزكي (+1610)، حيث اعتلى العرش الروسي شخصاً بولندياً. سيطر البولنديون على البلاد، وشددوا

التطورات في درعا… الأبعاد الاستراتيجية...والتوقيت الإقليمي الحساس

التطورات في درعا… الأبعاد الاستراتيجية…والتوقيت الإقليمي الحساس

    التطورات في درعا… الأبعاد الاستراتيجية…والتوقيت الإقليمي الحساس من الواضح أنّ الحرب على سورية، حوّلت جنوب البلاد من منطقة حدودية، تمتلك جبهة غير نشطة مع «إسرائيل» واقتصاداً حيوياً عابراً للحدود مع الأردن، إلى منطقة مضطربة باتت نقطة محورية للمنافسات الإقليمية. ومن شأن التطوّرات هناك، التي توجّهها جهات فاعلة محلية وإقليمية ودولية، أن تكون لها

كتاب تاريخ آل رومانوف

تاريخ آل رومانوف وزيارة غبطة البطريرك الانطاكي غريغوريوس الرابع الى روسيا وترؤسه احتفالات آل رومانوف 1913

تاريخ آل رومانوف وزيارة غبطة البطريرك الانطاكي غريغوريوس الرابع الى روسيا وترؤسه احتفالات آل رومانوف 1913 هذا ماكتبه الاستاذ سليم قبعين في كتابه تاريخ آل رومانوف وتناول فيه تلك الزيارة التاريخية التي قام بها مثلث الرحمات البطريرك الانطاكي غريغوريوس الرابع الى روسيا بدعوة من القيصؤ نيقولا وترأس بتكليف من القيصر احتفالات آل رومانوف بمرور 300