في الشموسية

في الشموسية…

في الشموسية… تمهيد يتطلّب الحديث عن خدمة الشموسيّة العودة قليلاً إلى تاريخها في الكنيسة؛ كيف كانت تتمّ فعليّاً في الكنيسة الأولى؟ كيف تطوّرت، سواءً صعوداً أم نزولاً؟ فتاريخ الكنيسة يبيّن أنّه ليس ثمّة خدمة ثابتة ومحدّدة أُسندت إلى الشموسيّة من القرن الأوّل حتّى القرن الواحد والعشرين. فقد اعترت خدمة الشموسيّة فترات ازدهار وفترات انحطاط وحتّى

قوس النصر منتصف الشارع المستقيم المجاور لدار البطريركية الارثوذكسية

جزء من معلومة تاريخية تختص بالشارع المستقيم

جزء من معلومة تاريخية تختص بالشارع المستقيم – في العهد المملوكي أطلق على القسم الغربي من الشارع المستقيم سوق جقمق، نسبة إلى سيف الدين جقمق نائب دمشق الدودار. – في العهد العثماني، قام الوالي مدحت باشا بتوسيع الشارع على حساب الدور السكنية سنة 1878، وحمل منذ ذلك الوقت اسم مدحت باشا، وقد جدد في عام