سبت الراقدين قبل احد العنصرة

سبت الراقدين قبل احد العنصرة

 سبت الراقدين  قبل احد العنصرة ماهو؟ ولم نقيم هذا التذكار؟ + سبت الراقدين فيه تُقيم الكنيسة الأرثوذكسيّة تذكارًا للراقدين على رجاء القيامة المجيدة مرّتين في السنة، ويعرفان بسبت الأموات. الأوّل: يقع قبل أحد مرفع اللحم أو ما يعرف ليتورجيًا بأحد الدينونة. الدينونة تعني مجيء المسيح الثاني، ولأن أمواتنا لم يخضعوا للدينونة بعد، نذكرهم في الصلاة

ماكينة العدوان على سورية طحنت ابرياء سورية

خربشات سياسية…25 ايار 2020 مجرد فشة خلق…

خربشات سياسية…25 ايار 2020 مجرد فشة خلق…ابدأها: انا لا اتمنى الا الخير للجميع… هذه هي ثوابتي وجيناتي الفطرية والمكتسبة هكذا رباني اهلي وهكذا ربيت اولادي…وهذه هي اخلاقي السورية المحبة كما سورية امنا المحبة للجميع… اعتقد ان وليس تعصبا لسوريتي اعتقد ان كل السوريين طيبون متسامحون وانقياء… ولايتمنون الا الخير حتى للأعداء الباغضين لهم، وخلال السنوات

خربشات سياسية 24/5/2020 دموع التماسيح...!

خربشات سياسية 24/5/2020 دموع التماسيح…!

خربشات سياسية 24/5/2020 دموع التماسيح…! مع كل الدروس المستفادة من الحرب العدوانية الشرسة على الدولة السورية وشعبها لم نعد نستغرب أي موقف من الدول الاستعمارية الغربية الممثلة لمنظومة الصهيونية العالمية الراعية للإرهاب وأدواتها من أنظمة المنطقة. فهذه الدول لا يصحو ضميرها وحرصها على المدنيين والأطفال والمستشفيات إلا عندما يبدأ الجيش السوري عملية لتحرير منطقة سورية

القسطنطينية في نبوءات الروم والمسلمين

القسطنطينية في نبوءات الروم والمسلمين 

القسطنطينية في نبوءات الروم والمسلمين  السؤال الأول: هل يؤمن الروم بعودتهم إلى القسطنطينية ؟ الجواب نعم. والسؤال الثاني: هل يؤمن المسلمون بعودة الروم إلى القسطنطينية ؟ الجواب نعم أيضاً. وإليكم التفصيل بنى الامبراطور القديس قسطنطين مدينة القسطنطينية عام 335 م وعمّدها وزينها بالكنائس والرموز المسيحية وجعلها عاصمة لامبراطورية الروم. توالت على العاصمة المحن والحصارات إلى

الرئيسان بوتين والاسد

خربشات سياسية 22 ايار2020…هل من خلاف بين سورية وروسيا؟

خربشات سياسية 22 ايار2020…هل من خلاف بين سورية وروسيا؟ تتبارى الدوائر العالمية والاقلام المأجورة ووكالات الاعلام والكثير منها مسخرة لتدمير سورية منذ قرابة الشهر، على خلاف جذري بين سورية وروسيا وهي المادة الدسمة فيها لا بل إن تقارير سعت إلى تضخيم الأمر حد وضع الخلافبين الرئيسين  بشار الأسد وفلاديمير بوتين، غير أن الواقع بعيد تماماً