من كتاب الهرطقة المئة للقديس يوحنا الدمشقي

من كتاب الهرطقة المئة للقديس يوحنا الدمشقي

لو نسال اي مسلم : كيف تعلم أن محمدا نبيً ؟
سيجيب : القرآن قال أنه نبي .
– ولماذا تصدق القرآن ؟
– لأن القرآن جاء من عند الله .
– كيف تعلم أن القرآن من عند الله ؟
– محمد قال انه تلقى القرآن من عند الله !
– لماذا تصدق محمد ؟
– لأنه نبي .
– وكيف تعلم أنه نبي ؟
– لأن القرآن قال ذلك !

اذن القرآن يشهد لمحمد، ومحمد يشهد للقرآن. ولكن لا يوجد اي شاهد ثالث من البشر شهد ان القرآن جاء من عند الله او شاهد أو سمع جبريل يوحي لمحمد بالقرآن وقال له أنه نبي .

كان محمد يوصي الناس بأهمية الشهادة واحضار الشهود في عمليات البيع والشراء والزواج وان لا يفعلوا شيئا مهما من غير شهود عيان يشهدوا الواقعة . وكان يقول: (اشهدوا إن تبايعتم) ، وإذا تداينتم استشهدوا بشهيدين . وكان يطلب اربعة شهود عيان ليحكم على الزانية بوقوع الفعل . فالشهادة بنظره ضرورية جدا ، حتى قرر ان يشهد كل مسلم يدخل الإسلام ان يقول : (اشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله .) رغم ان هذه الشهادة هي قولية وليست عيانية .وقرر ان شهادة امرأتين تعادل شهادة رجل واحد . لكن محمدا نفسه لم يشهد له اي إنسان أنه نبي او رسول من الله. ولم ير اي مسلم أو سمع ، لا صحابته ولا زوجاته ان جبريل زاره يوما واوحى اليه بآيات مسموعة او رؤية شخص مرئي يلقنه الآيات ! فكيف يؤمن المسلمون بأن محمد نبي ؟
يقول المسلمون ان محمدا كان يأتيه الوحي وهو نائم في فراشه، او اثناء نوبات الصرع والإغماء والتشنجات العضلية . ولم تكن احاديث تلقي الوحي لمحمد قد كتبت بعد .
محمد أمر المسلمين ان يشهد شاهدان عن كل امر يفعلونه ، فلماذا لم يسأل المسلمون محمدا عن من يشهد له انه نبي مرسل من الله ؟
محمد شهد لنفسه، ومن شهد لنفسه فشهادته باطلة .
جاء في الإنجيل : “أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، لاَ تُصَدِّقُوا كُلَّ رُوحٍ، بَلِ امْتَحِنُوا الأَرْوَاحَ: هَلْ هِيَ مِنَ اللهِ؟ لأَنَّ أَنْبِيَاءَ كَذَبَةً كَثِيرِينَ قَدْ خَرَجُوا إِلَى الْعَالَمِ “1يوحنا 1:4

_القديس يوحنا الدمشقي
_كتاب الهرطقة المئة

 

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *