بناء المستشفى الانكليزي

المستشفى الأنكليزي أو المشفى الفيكتوري

المستشفى الأنكليزي أو المشفى الفيكتوري نالت احدى البعثات التبشيرية الطبية الدانمركية الموافقة من الباب العالي (الدولة العثمانية) باسطنبول بربيع عام 1306 للهجرة الموافق 1889 ببناء مستشفى في محلة الزينبية(1)، ويعتبر هذا البناء أول ابنية حي القصاع المحدث، وأكبر مستشفى في هذا الحي… و بوشر بالبناء فعلاً في العام ذاته من قِبل البعثة التبشيرية الدنمركية، وقد أشرف

المعاون البطريركي المطران لوقا الخوري اسقف صيدنايا

المعاون البطريركي المطران لوقا الخوري اسقف صيدنايا

المعاون البطريركي المطران لوقا الخوري اسقف صيدنايا مقدمة واجبة يقضي الواجب والاخلاق ان نضيء على هذا العلم الاكليريكي الموقرصاحب البسمة الدائمة والاخلاق العالية، الذي كان همه منصبا على كل النواحي الانسانية والوطنية في كل مكان  وضعته به القيادة الكنسية الانطاكية لرعاية قطعيها المشتت فكان الراعي الامين الذي لمها  من شتات الهجرة والعمل، واوجد لها امكنة

المطربة ماري جبران

المطربة ماري جبران

المطربة ماري جبران    كلمة لابد منها  ماري جبران مطربة منسية  لعلها  الاهم في سورية الكبرى وحتى في مصر… هيابنة سورية الكبرى، مواليد وطفولة بيروتية مؤلمة…نشأة دمشقية مؤلمة… حضور مقدسي… تألق مصري…  نبوغ وزهو حياة دمشقي وخاتمة حزينة واشد ايلاماً…رائدة عملاقة تأثرت وأثرت في كل هذه الاوطان… ماري جبران الجميلة والمتألقة اثبتت وجودها  في كل

المرتل الكبير الاستاذ فوزي سليم بشارة

المرتل الكبير الاستاذ فوزي سليم بشارة

المرتل الكبير الاستاذ فوزي سليم بشارة استهل تدوينتي المتواضعة عن هذا العلم المحترم بنشر مافاضت نفسه الطيبة وقلمه السيال حينما نشرت عنه ماهو واجب… فرد علي برده الجميل(ادناه) مشيداً بي … انا قصدت بنشر كلمته الطيبة بحقي في مقدمة تدوينتي  اظهار طيب معدنه الثمين للقارىء… وهو التالي: باسم الآب والابن والروح القدس الأخ الحبيب بالرب

شعار الكرسي الانطاكي المقدس

ايليا سيمونيذس الملقب بالرومي والمعروف ب ايليا الرومي

ايليا سيمونيذس الملقب بالرومي والمعروف ب ايليا الرومي كلمة اساسية ايليا الرومي المرتل الأول في  مقر الكرسي الانطاكي في ابرشية دمشق البطريركية… في منتصف العقد الثالث من القرن 20 الى منتصف العقد السابع، وعى الدمشقيون ارثوذكساً ومن كنائس اخرى على مرتل عملاق اسمه ايليا الرومي، وعلى حضوره وتألقه في الكاتدرائية المريمية، وقد رددت جنباتها صوته