مساهمة البطريرك الأنطاكيّ غريغوريوس الرابع (حدّاد) في تطوير العلاقات الروسيّة – السوريّة

مساهمة البطريرك الأنطاكيّ غريغوريوس الرابع (حدّاد) في تطوير العلاقات الروسيّة – السوريّة كلّنا نعلم أنّ التلاميذ دعوا أوّلًا مسيحيّين في المدينة الأمبراطورية الرومانيّة عاصمة المشرق “أنطاكية” (أعمال 11:26)، بحسب ما ورد في كتاب أعمال الرسل. ثمّ، وبعد ثلاثة قرون يلقي القدّيس يوحنّا الذهبيّ الفم عظاته العظيمة في أنطاكية أيضًا. ولكنّ هذه المدينة تأخذ بعد الاجتياح

السيد عبده يني بابا دوبولس

السيد عبده يني بابا دوبولس

السيد عبده يني بابا دوبولس اصل عائلة يني بابا دوبولس من اليونان تنتسب الى اسرة ارثوذكسية حارة الايمان وتوارثت الكهنوت لذا فهي في كنيتها بابا دوبولس  وكأننا نشير في كنياتنا في بلادنا الى الخوري فلان… وفد كبيرها يني او ايواني بابادوبولس وتعريب الاسم هو حنا الخوري بولس من اليونان مع العديد من العائلات اليونانية الى

مطران عكار نيقوديموس زوغرافوبولوس

مطران عكار نيقوديموس زوغرافوبولوس

مطران عكار نيقوديموس زوغرافوبولوس توطئة من الشخصيات القيادية الروحية المنسية في كرسينا الانطاكي المقدس وهو من المجاهدين في سبيل الكرسي الانطاكي وكنيستنا الرومية الارثوذكسية بدون تعصب للجنسية وقد خدم في كل موقع عينته به الرئاسة الكنسية  السيرة الذاتية هو نقولا بن قسطنطين زوغرافو بولوس، وُلد في 25 آذار سنة 1839 في القسطنطينية حي اسكيدار. وكان

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي بعد تسقيفه متروبوليتاً

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي

مطران ابرشية ارضروم قسطندي طرزي الدمشقي تمهيد معلومات عن منطقة وأبرشية ارضروم  ابرشية ارضروم هي الابرشية الشهيدة الثالثة من أبرشيات الكرسي الانطاكي الثلاث الشهيدة، وهي كيليكيا وديار بكر، وأرضروم والتي هي في آسيا الصغرى وتقع في اقصى الناحية الشمالية الشرقية من الأناضول وقد استشهدت مابين اواخر القرن التاسع عشر واوائل القرن العشرين بالمجازر التركية- الكردية 

شعار الكرسي الانطاكي المقدس

ايليا سيمونيذس الملقب بالرومي والمعروف ب ايليا الرومي

ايليا سيمونيذس الملقب بالرومي والمعروف ب ايليا الرومي كلمة اساسية ايليا الرومي المرتل الأول في  مقر الكرسي الانطاكي في ابرشية دمشق البطريركية… في منتصف العقد الثالث من القرن 20 الى منتصف العقد السابع، وعى الدمشقيون ارثوذكساً ومن كنائس اخرى على مرتل عملاق اسمه ايليا الرومي، وعلى حضوره وتألقه في الكاتدرائية المريمية، وقد رددت جنباتها صوته