انطاكية عاصمة الحضارة الهلنستية

انطاكية عاصمة الحضارة الهلنستية

انطاكية عاصمة الحضارة الهلنستية إن أنطاكية أُسست مدينة يونانية، وازدهرت فيها حياة فكرية يونانية. وإن أثينا وأنطاكية كانتا مشعلين اضاءا العالم كله، الواحد أضاء أوروبا والآخر آسية ، و”الدم الذي كان في سكانها كان دماً أثينائياً* ومكدونياً، وآلهتها كانت آلهة يونانية ” … هذا وليس من الغريب أن يكون تجمع في هذه المدينة سكان سوريون

كاتدرائية رقاد السيدة للروم الارثوذكس في حلب بعد اعادة بنائها وترميمها

الآثار السورية بين التدمير والترميم

الآثار السورية بين التدمير والترميم الآثار السورية التي دمرتها آلة العدوان الغربي والارهابي والتكفيري تحولت العديد من الكنوز المعمارية في سورية إلى ركام، لكن عمليات ترميم محدودة انطلقت أخيرا، بينما تعاني أغلبية المواقع الأثرية المتضررة من غياب الجهود لإعادتها إلى الحياة لاسيما والاحتلالين الاميركي والتركي وعصابات قسد  التي تحتل بحماية الاحتلال الاميركي الشرق السوري وقطعان

الاسقف مكاريوس في نيويورك 1962

الأسقف مكاريوس الثالث رئيس جمهورية قبرص(1913 ـ 1977)

الأسقف مكاريوس الثالث رئيس جمهورية قبرص(1913 ـ 1977) السيرة الذاتية مكاريوس الثالث ( باليونانية: Μιχαήλ Χριστοδούλου Μούσκος Γ) هو ميخائيل خريستودولوس موسكوس Michael Christodoulos Mouskos اكليريكي ارثوذكسي، وسياسي قبرصي، وأول رئيس لجمهورية جزيرة قبرص بعد استقلالها عن بريطانيا.  هو رئيس اساقفة قبرص الرومية الارثوذكسية   (1950–1977)،  واول رئيس لجمهورية قبرص (1960–1974 و1974–1977). في فتراته الرئاسية الثلاث كرئيس لقبرص (1959–1977)، نجا من أربع

مخطط اميركي خطير يحاك لسوريا بذريعة الملف ’الكيميائي’

خربشات سياسية 9/3/2021مخطط اميركي خطير يحاك لسورية بذريعة الملف الكيميائي

خربشات سياسية 9/3/2021مخطط اميركي خطير يحاك لسورية بذريعة الملف الكيميائي تستغل بعض الدول الغربية وعلى رأسها اميركا  باستمرار ما يسمى بـ “ملف الاسلحة الكيميائية” في سورية لتنفيذ مخططاتها وسياساتها العدائية على الارض، وكأداة للضغط على الحكومة السورية والابتزاز السياسي خدمة لأجنداتها في سورية والمنطقة واستمرار بقاء قواتها الاحتلالية في سورية. وتواصل اميركا وبعض الدول الغربية

في الصورة الشيخ عكرمة صبري يؤم الصلاة في آيا صوفيا مع اردوغان في اسطنبول ويبايع اردوغان

خربشات سياسية… 28/2/2021 “يا شيخ عكرمة عُد لصوابك…”

“يا شيخ عكرمة عُد لصوابك…”  إنها المرة الثانية خلال فترة وجيزة وفي غضون أسابيع قليلة التي يفاجأنا خلالها الشيخ عكرمة صبري خطيب المسجد الأقصى، الذي أسعدنا خلال اعوام طويلة بمواقفه الوطنية الثابتة والمشرفة. كذلك بجرأته في معارضة نهج أوسلو التدميري وسلطته العتيدة. عرفت الشيخ ومواقفه عن قرب خلال مؤتمرات عديدة جمعتني به خلال السنوات السابقة.